• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

2,7 مليار درهم مكاسب الأمس

الأسهم تنهي تداولات أبريل اليوم عند أعلى مستوى في 4 أشهر

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 30 أبريل 2015

عبدالرحمن إسماعيل

عبدالرحمن إسماعيل(أبوظبي)-

حصدت الأسهم المحلية خلال تعاملات الأمس قبل نهاية تداولات شهر أبريل اليوم، مكاسب في قيمتها السوقية بنحو 2,7 مليار درهم، بدعم من ارتفاع زخم السيولة الذي ساعد مؤشر سوق دبي المالي على تجاوز مستوى مقاومة نفسي مهم، كان المستثمرون يتطلعون إليه منذ بداية الشهر الحالي عند 4200 نقطة.

وارتفع مؤشر سوق الإمارات المالي بنسبة 0,34%، محصلة صعود سوق أبوظبي للأوراق المالية بنسبة 0,12%، وسوق دبي المالي 0,79%، وبذلك يتوقع أن تنهي الأسواق تداولات الشهر الحالي عند أعلى مستوى لها منذ ديسمبر من العام الحالي.

وأشاع اختراق مؤشر سوق دبي مستوى 4200 أجواء ارتياح في أوساط المستثمرين، وسط توقعات بأن تتعرض المؤشرات الفنية لعمليات جني أرباح خلال جلسة اليوم الأخيرة من تداولات شهر أبريل.

وقال المحلل المالي وضاح الطه إن زخم السيولة هو الذي يساعد المؤشرات على اجتياز نقاط مقاومة مهمة، مضيفاً: «من الطبيعي أن تنشط عمليات جني أرباح بعد كل اختراق أو تجاوز لمستوى مقاومة نفسي مهم، وهو ما يتوقع حدوثه عند المستوى الحالي». وأضاف أن الأسهم القيادية صاحبة الوزن الثقيل هي التي عول عليها في مساندة المؤشر في الاستقرار فوق المستويات الحالية فترة، موضحاً أن ترقب نتائج شركة إعمار وتوقعات بأن تأتي جيدة يساهم في ذلك.

الأمر ذاته أكده، وليد الخطيب مدير شركة ضمان للاوراق المالية، مضيفاً أن ارتفاع مستويات السيولة في سوق دبي هو الذي ساهم في دعم المؤشر لاختراق هذا المستوى، بيد أنه قال «الوصول إلى مستويات أبعد عند 4400 نقطة ربما لا يكون في مصلحة سوق دبي المالي، حيث يتعين أن تلتقط الأسهم أنفاسها، بعدما ارتفع المؤشر بحدود 1000 نقطة في فترة زمنية قصيرة». وعودة إلى الأداء، أغلق مؤشر سوق الإمارات المالي عند مستوى 4902,33 نقطة، وارتفعت القيمة السوقية لتصل إلى 794,64 مليار درهم، وتجاوزت التداولات حاجز الملياري درهم من تداول 1,32 مليار سهم من خلال 15851 صفقة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا