• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

ميزرا الصايغ:

إيطاليا منصة أوروبية مميزة للخيول العربية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 11 مايو 2014

أكد ميرزا الصايغ مدير مكتب سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم «أن الخيول العربية تأتي أولاً في سلم أوليات سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية، فيما يتعلق ببرامجه المطروحة لسباقات الجائزة في جميع البلدان»، مشيراً إلى أن سموه يقدر استجابة مضمار كبانيللي بفتح الباب أمام مشاركة الخيول العربية للعام الثاني على التوالي مما أوجد منصة أوروبية مرموقة تتيح للخيول العربية إبراز مهاراتها وقدراتها التنافسية، خاصة أن هذه الخيول معروفة بنبلها وجمالها ومزاياها الفريدة.

وأضاف في كلمته خلال المؤتمر الصحفي: «اللجنة المنظمة وضعت توجيهات سموه موضع التنفيذ وشرعت في بلورة سباقات الجائزة تحت مسمى جديد هو «سباقات دبي الدولية للخيول العربية»، والتي ستقام خلال هذا العام في خمس دول تشمل إيطاليا، وألمانيا، وبريطانيا، وأستراليا، وتشيلي، بالإضافة إلى دول أخرى يجري التفاوض معها لاستقبال الجائزة».

وأكد أن إسطبلات شادويل العائدة لسمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، تتكفَّل برعاية خمسة من أشواط الحفل، وتولي اهتماماً خاصاً بالساحة الإيطالية، وهي على استعداد تام لرعاية المزيد من السباقات فضلاً على التزامها بمساندة مربي الخيول سواء بإرسال المزيد إلى إيطاليا أو باستقبال الأفراس الواردة إلى شادويل وبأسعار تنافسية، لافتاً إلى أن شادويل توقف الفحل «مجاهد» في إيطاليا للعام الثالث حتى يكون قريباً من المربين، الذين لا يستطيعون إرسال أفراسهم إلى خارج إيطاليا.

وفي ختام كلمته توجه الصايغ بالشكر والتقدير إلى عبد العزيز الشامسي سفير الدولة في روما على دعمه للسباق مما كان له أبلغ الأثر في إنجاحه، كما شكر أيضاً طيران الإمارات على مشاركتهم كراعٍ لأحد الأشواط الرئيسية في الحفل، وحيا الشراكة الاستراتيجية الناجحة بين مضمار جبل علي ومضمار روما، والتي دخلت عامها العاشر قائلاً إن شادويل ستبقى على العهد وفية لمضمار جبل علي وسنداً له محلياً وعالمياً. (روما - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا