• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

سيف بن زايد يطلع على فعاليات «مهارات الإمارات»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 29 أبريل 2015

(وام)

اطلع الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية أمس على المهارات المتميزة لشباب الوطن المشاركين في المسابقة الوطنية لمهارات الإمارات لعام 2015. وينظم مركز أبوظبي للتعليم والتدريب التقني والمهني المسابقة لمدة 3 أيام، آخرها اليوم الخميس، في مركز أبوظبي الدولي للمعارض تحت شعار «مواهب إماراتية 100%».

ويشارك في المسابقة 530 مواطنا تتراوح أعمارهم ما بين 20 إلى 23 عاماً. ويتنافسون في 40 مجالا هندسيا وتقنيا وفنيا. وتهدف المسابقة إلى اكتشاف المواهب المواطنة وضمها إلى فريق مهارات الإمارات الذي سيمثل الدولة في مسابقة المهارات العالمية التي تنظمها الإمارات 2017.

وجال سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان في قاعات المسابقة يرافقه معالي المهندس حسين الحمادي وزير التربية والتعليم ومبارك سعيد الشامسي مدير عام مركز أبوظبي للتعليم والتدريب التقني والمهني. وتابع سموه جانبا من المسابقات بين الطلبة المواطنين والمواطنات التي تعكس مستوى عاليا في مجالات الإبداع والابتكار ومن أبرزها مسابقات: التوصيلات الكهربائية والصحة والرعاية الاجتماعية «التمريض» وتكنولوجية الأزياء وتطوير الألعاب والريبورتات إضافة إلى مسابقة تنسيق الحدائق والإنتاج الزراعي وغيرها.

كما شاهد سموه مجموعة تجارب الناجحة أنجزها الطلبة في مجالات تبرز مهاراتهم وإبداعاتهم المتنوعة وتبادل الحديث مع الطلاب وحثهم على التميز في التحصيل العلمي والاطلاع على أحدث الأساليب والأدوات التكنولوجية المستخدمة من أجل الاستفادة في تعزيز وتطوير قدراتهم الإبداعية. ودون سموه كلمة على لوحة الشكر لأم الإمارات سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة.

وأعرب معالي حسين الحمادي عن تقديره البالغ لزيارة الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان للفعالية بما يعكس حرص القيادة العليا على توفير الدعم المعنوي والمادي الدائم والمستمر لكافة أبناء الإمارات وخاصة الشباب عماد النهضة الحضارية للدولة .

 وثمن مبارك سعيد الشامسي اهتمام سموه المتواصل بتشجيع الكوادر الوطنية على الإبداع والريادة مما منح الطلبة المزيد من الحماس والثقة بالنفس وجعلهم أكثر قدرة ودافعية للتميز في مختلف قطاعات العمل والإنتاج، مشيرا إلى حرص سموه على الالتقاء مع الطلبة والتحدث معهم و الوقوف على مستوياتهم العالية التي تعكس مدى تمتع أبناء الإمارات بمختلف المقومات التي تجعلهم قادرين على تلبية متطلبات سوق العمل بالدولة بكل جدارة واقتدار.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض