• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

أميركا تتعهد لإسرائيل بمنع إيران من التسلح نووياً

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 10 مايو 2014

أكدت مستشارة الرئيس الأميركي باراك أوباما لشؤون الامن القومي سوزان رايس لرئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو مساء أمس الأول التزام الولايات المتحدة بمنع إيران من امتلاك السلاح النووي.

وذكر بيان رسمي أميركي أصدره البيت الابيض أن رايس ووفداً مرافقا لها أجروا مع نتنياهو، ومسؤولين إسرائيليين، في القدس المحتلة «مشاورات معمقة حول جميع جوانب التحدي الذي تمثله إيران وتعهدوا بمواصلة التنسيق غير المسبوق بين الولايات المتحدة وإسرائيل بالتزامن مع المفاوضات».

وأضاف أن الوفدين تبادلا وجهات النظر بصدق وبشكل مكثف حول قضايا إقليمية وثنائية أساسية.

وشدد نتنياهو، خلال احتفال في نتانيا غربي الأراضي الفلسطينية المحتلة منذ عام 1948 بمناسبة الذكرى السنوية التاسعة والستين لانتصار الحلفاء الغربيين على ألمانيا النازية في الحرب العالمية الثانية، على أن «أفضل طريقة لمحاربة السلاح النووي الايراني هي منع وجوده». وقال «إن هدف المحادثات الحالية مع ايران يجب أن يكون منعها من صنع السلاح النووي. هذا هو موقفنا وينبغي أن يكون أيضاً موقف الذين يريدون تفادي العودة إلى التهديد بالإبادة من قبل حكم متشدد».

وسوف تستأنف إيران والدول الست الكبرى في «مجموعة 5+1»، الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا وروسيا والصين وألمانيا، المفاوضات بشأن حل مسألة البرنامج النووي الايراني في فيينا يوم الثلاثاء المقبل.

من جانب آخر، قال وزير الدفاع الإسرائيلي السابق إيهود في «معهد واشنطن لسياسة الشرق الأدنى» الليلة قبل الماضية، «إن هجوما عسكريا أميركياً لتدمير المنشآت النووية الإيرانية سيستغرق جزءاً من ليلة لإنجازه، إذا قرر الرئيس أوباما ذلك». وأضاف «التخلص من الترسانة (النووية الايرانية) عملية أبسط كثيراً للولايات المتحدة من الحملة التي كان من المقرر القيام بها العام الماضي لتدمير البنية التحتية للاسلحة الكيماوية في سوريا».

لكنه اتهم أوباما بتغيير الاهداف بشأن سيعتبره مقبولا من إيران، حيث قال إن إدارته سعت إلى منع إيران من الحصول على السلاح النووي خلال ولايتها الثانية الحالية وليس لحرمانها من القدرات النووية بشكل مطلق. وذكر أنه ينظر إلى الولايات المتحدة على أنها «ضعفت» خلال السنوات العديدة الماضية. أعرب عن شكوكه في أن لدى إيران اهتماما حقيقيا بالتوصل إلى حل جيد للمسألة النووية.

(القدس المحتلة، واشنطن - وكالات)

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا