• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

عقد اجتماعه الأول في الشارقة بحضور 80 شاعرة

منتدى «شاعرات الإمارات» ينطلق بأهداف طموحة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 29 أبريل 2015

محمد عبدالسميع (الشارقة)

بحضور 80 شاعرة إماراتية، عقد منتدى شاعرات الإمارات اجتماعه الأول بقصر الثقافة بالشارقة مساء أمس الأول. وشهد اللقاء التعريفي لمنتدى الشاعرات حضور غير مسبوق لمجتمع الشاعرات، اللواتي رحبن بانطلاقة المنتدى وقدمن الشكر للشارقة التي احتضنت هذا المنتدى الذي يجمع الشاعرات بمختلف تجاربهن وأعمارهن في مكان واحد.

بدأ اللقاء بكلمة ترحيبية من الشاعرة علياء العامري التي أثنت على حضور الشاعرات وتفاعلهن، موضحة أنّ مشروع منتدى شاعرات الإمارات يهدف إلى النهوض بالشعر النسائي الإماراتي والخليجي والعربي والارتقاء به وبشاعراته، والترويج لهن في الأوساط الإعلامية، وإحياء الدور الإيجابي للشعر الشعبي الإماراتي في الثقافة الإماراتية والعربية، وإبرازه رسالة محبة وبشير سلام، والتأكيد على دوره في تعزيز التفاعل والتواصل والحوار والمشاركة في تحقيق النهوض والرقي للوطن.

وأكدت العامري أنّ جميع المبادرات والبرامج التي تقدّمها دائرة الثقافة والإعلام، ومنها منتدى شاعرات الإمارات برعاية ودعم صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي حاكم الشارقة، هي ترجمة جلية لتوجّهات الشارقة في سعيها لاحتضان الإبداع والمبدعين في مجالات الثقافة والفنون والشعر والآداب، التزاماً بمبادئ التميز الإماراتي وترسيخاً لمكانة الشارقة كعاصمة عربية إسلامية عالمية للفكر والثقافة والإبداع.

بعدها قدمت الشاعرة مريم النقبي كلمة منتدى الشاعرات ومركز الشارقة للشعر الشعبي التي قالت فيها: «تطلق دائرة الثقافة والإعلام في الشارقة ومركز الشارقة للشعر الشعبي اليوم منتدى الشاعرات.. الذي سيكون البيت الأكبر والمتنفس لكل شاعرة مبدعة، التي ستتمكن من التعبير عن آرائها وأفكارها، وإيصال قصائدها بالصورة التي ترضيها، من خلال هذا المنتدى الذي نأمل أن نكون فيه على قدر المسؤولية التي ألقيت على عاتقنا، وأن نستطيع أن نحقق للشاعرة الإماراتية طموحاتها، وأن نقدم لها ما يرضيها ويرضي إبداعها وتجربتها الشعرية الجديرة بالاحتفاء».

بعدها تم عرض فيلم تعريفي بالمنتدى وأهدافه ورسالته، كما عرضت قصيدة «ملحمة أم العرب» وهي باكورة إنتاج منتدى الشاعرات الذي شاركت بكتابتها 34 شاعرة إماراتية واحتوت على 68 بيت إهداء إلى سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، رئيسة الاتحاد النسائي العام، الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة «أم الإمارات».ثم شارك الشاعرات في الحوار بإبداء وعرض آرائهن ومقترحاتهن وأفكارهن ورؤيتهن للنهوض بالمنتدى وتفعيله وإثراء برامجه، وأجمع الحضور على العديد من النقاط منها: ضرورة جمع النتاج الأدبي والشعري للشاعرات تحت مظلة واحدة؛ وتوثيقه في إصدارات تلي كل نشاط أو مناسبة. والحفاظ على بصمة وهوية الشعر النسائي الإماراتي بصورة نقية، وإيجاد حلقة وصل دائمة تجمع الشاعرات بمختلف أجيالهن؛ ودعم أنشطتهن بتوفير المسرح الخاص لفعالياتهن الشعرية المجدولة في الخطة السنوية للمنتدى. إضافة إلى الأخذ بيد الشاعرات المبتدئات وإعطائهن فرصة للمشاركة مع أسماء شعرية كبيرة لدعمهن للمضي قدماً وثقة. وتخلل اللقاء بعض المشاركات الشعرية احتفاءً بتأسيس منتدى الشاعرات، قألقيت قصائد لكل من الشاعرات: كلثم عبدالله، وسلمى الشامسي (شاعرة البادية).

ومن الشاعرات اللواتي حضرن اللقاء التعريفي: كلثم عبدالله، فتاة دبي، الحصباه، بنت السيف، سلمى الشامسي، مولاف، فتاة تهامه، قمره، فتاة الشمال، ومضه، والشاعرة العمانية بشرى الحضرمي، والسعودية نورة السبيعي وغيرهن الكثير. وتوجهت الشاعرات بأسمى آيات الشكر والولاء إلى صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي تقديراً وعرفانا على توجيهاته السديدة بإنشاء منتدى للشاعرات ودعمه، مشيرات في هذا السياق إلى ما وجه به سموه بأن يعمل منتدى على رعاية الشاعرات واحتضان المواهب وإبرازها، مؤكدين أنهن سيواصلن العمل الجاد والمثابرة لتحقيق رؤيته وتنفيذها من أجل النهوض بالإبداع النسائي والتأكيد على مشاركته في بناء إنسان الإمارات القادر على تحمل مسؤولياته وخدمة وطنه لتظل دولتنا العزيزة رائدة في شتى المجالات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا