• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

يسعى إلى العودة بالمنتخب الإيراني لحقبة الأمجاد

كيروش:العقوبات «الاقتصادية» تؤثر في خططنا المستقبلية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 13 يناير 2015

ملبورن (أ ف ب)

تذمر المدرب البرتغالي لمنتخب إيران كارلوس كيروش من تأثير العقوبات الاقتصادية على خططه المستقبلية لبناء فريق قادر على المنافسة. وتبحث إيران في نهائيات كأس آسيا بأستراليا 2015 التي استهلتها الاحد بالفوز على البحرين 2 - صفر، عن استعادة أمجادها مطلع سبعينيات القرن الماضي عندما أحرزت الكأس القارية 3 مرات متتالية أعوام 1968 و1972 و1976.

وتراجع مستوى منتخب إيران كثيراً عقب ذلك، وعبثا حاول فرض ذاته كأحد المنتخبات الرئيسية في القارة الآسيوية إذ فشل في إحراز اللقب الآسيوي مجدداً أو حتى في الوصول إلى المباراة النهائية في المسابقة التي يحمل الرقم القياسي بالمشاركة فيها (13 مشاركة مع كوريا الجنوبية).

وتعتبر الفترة الذهبية لمنتخب إيران تحت إشراف المدرب حشمت مهاجراني الذي قاد الفريق للفوز بلقب كأس آسيا 1976 ثم قاد المنتخب الأولمبي لبلوغ الدور ربع النهائي في دورة الألعاب الأولمبية 1976 في مونتريال، وقاد المنتخب الأول إلى بلوغ نهائيات كأس العالم 1978 للمرة الأولى في تاريخه.

ويسعى كيروش إلى العودة بالمنتخب الإيراني لحقبة الأمجاد، لكنه يواجه صعوبة بسبب العقوبات الاقتصادية التي فرضها الغرب على إيران بسبب برنامجها النووي، معتبراً بأن اللاعبين الشبان يذهبون «ضحية» السياسة.

«كان الوضع صعباً للغاية»، هذا ما قاله مدرب البرتغال وريال مدريد الإسباني السابق لوكالة فرانس برس، مضيفاً: «عانينا كثيراً من أجل تحضير المباريات الودية والتنقل دولياً من أجل تحضير الفريق واللاعبين، بعد كأس العالم (الأخيرة في البرازيل الصيف الماضي)، تحول الوضع من سيئ إلى أسوأ». وتابع: «اللاعبون يذهبون ضحية العوائق التي تسببت بها العقوبات»، التي فرضها الغرب على إيران منذ 2002 بسبب البرنامج النووي، ما أدى إلى شل اقتصاد البلاد. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا