• الاثنين 11 شوال 1439هـ - 25 يونيو 2018م

60 ألف وجبة ومير رمضاني لـ3 آلاف أسرة

«حفظ النعمة».. 9 مبادرات على جسر التكافل الاجتماعي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 31 مايو 2018

هناء الحمادي (أبوظبي)

رسم الابتسامة على وجوه الآخرين هدفهم، وتحقيق مبدأ العمل الإنساني غايتهم، يعملون طوال العام بكل همة وتواصل من أجل إسعاد الكثير من أصحاب الدخل المحدود والمتعففين، وتوطيد روح التكافل الاجتماعي.. مشروع حفظ النعمة منذ إطلاقه عام 2004 لقي تجاوباً واسعاً من فئات المجتمع، مؤسسات وأفراداً، حيث سعى المشروع لتحقيق التراحم في المجتمع ومد جسور التواصل والتعاضد بين المحسنين والفئة المستهدفة للمشروع.

ويسعى المشروع إلى توفير احتياجات العاملين والمستفيدين من خدماته، عبر بعض الأنشطة وبناء الشراكات الاستراتيجية مع المؤسسات، مع ضرورة التميز والارتقاء في خدمات المسؤولية الاجتماعية والتمثيل النموذجي للعمل الإنساني.

وخلال زيارة إلى مصفح الصناعية - منطقة 43، يجد الزائر مكتباً تعلوه لافتة «حفظ النعمة» وتحتها عبارة «دوام النعمة بحفظها»، وبمجرد فتح أبواب المكتب يجد المكان أشبه بخلية نحل، الكل يعمل بهمة وتعاون، لا ينظرون إلى ساعات العمل، بل ينظرون إلى ضرورة تخفيف أعباء الأسر المتعففة، خاصة سلطان الشحي مدير مشروع حفظ النعمة في هيئة الهلال الأحمر الإماراتي، الذي يشرف على سير العمل منذ الصباح الباكر.

برامج إنسانية

مبادرات مشروع حفظ النعمة لا تتوقف خلال الشهر الفضيل، حيث تتنوع البرامج الإنسانية لمساعدة المحتاجين، سيراً على نهج القيادة الرشيدة في نشر قيم الخير والعطاء وتقديم العون إلى كل محتاج وإشاعة ثقافة التراحم في المجتمع، والاستثمار في حب الخير، لذا تم إطلاق 9 برامج إنسانية تستهدف توزيع 60 ألف وجبة إفطار صائم وتوزيع المير الرمضاني على 3 آلاف أسرة متعففة على مستوى الدولة، إضافة إلى 125 ألف وجبة على الصائمين في الطرقات والمناطق العامة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا