• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

«وصيف الأولى» يتجاوز الجزيرة الحمراء في لقاء العبور

الفجيرة يحصد البطاقة الثانية للتأهل إلى دوري الخليج العربي

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 10 مايو 2014

سيد عثمان (الفجيرة)

حقق الفجيرة إنجازاً غير مسبوق بالصعود للمرة الأولى في تاريخه إلى دوري الخليج العربي لكرة القدم، بعدما أسعد جماهيره بحسم البطاقة الثانية للتأهل، بعد عبور ناجح للجزيرة الحمراء بالفوز بثلاثية نظيفة، وأهدت إدارة الفجيرة إنجاز الصعود إلى صاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي عضو المجلس الأعلى حاكم الفجيرة، وسمو الشيخ محمد بن حمد الشرقي ولي العهد تقديراً لدعم سموهما لمسيرة النادي، وعمت الفرحة أمس كل أرجاء الفجيرة وانطلقت الألعاب النارية في السماء ابتهاجاً بصعود الفريق وصيف دوري الأولى، بعدما أثبت لاعبوه أمام إدارتهم وجماهيرهم أنهم أهل الثقة، وحسن الظن بتتويج جهد موسم كامل في ختام برائحة المسك، وكانت المكافأة الفورية للاعبين وجهازهم الفني برحلة عمرة إلى الأراضي المقدسة، وفور إطلاق صفارة النهاية طافت مسيرات الفرح أرجاء الفجيرة، بينما انسابت دموع الفرح داخل الملعب، وبغرفة تبديل الملابس ابتهاجاً بإنجاز هذا الجيل الذي وضع أقدام فريق الفجيرة بدوري الخليج العربي رسمياً، وسجل أهداف الفجيرة حسن معتوق في الدقيقة 25 وأحمد معضد في الدقيقة 74 والبرازيلي باتريك فابيانو في الدقيقة 80، وشهد المباراة الشيخ مكتوم بن حمد الشرقي رئيس نادي الفجيرة ورئيس اتحاد بناء الأجسام، ومحمد سعيد الضنحاني رئيس مجلس الإدارة وقيادات وإدارة الناديين وجمهور غفير زاد عن 4 آلاف متفرج. وشحذ الفجيرة همته الهجومية من الدقائق الأولى للعمل على ترجيح كفته وإراحة أعصاب جماهيره المتعطشة للعبور إلى دوري الخليج العربي، ومنافسات المحترفين بينما سعى الجزيرة الحمراء لتقديم مباراة قوية تكون بمثابة «مسك الختام» له بالدوري، خاصة دوره الثاني الذي قدم خلاله أقوى عروضه.

وتحتسب ضربة حرة للفجيرة من الدقيقة الأولى يسددها اللبناني حسن معتوق في حائط الصد الدفاعي، ويتوغل حسن معتوق ويراوغ مدافعين ويرسل عرضية إلى يوسف خلفان الذي سددها خارج المرمى لتضيع فرصة خطيرة للفجيرة، وعرضية من محمد خلفان يحولها خليل خميس المزروعي رأسية تذهب فوق عارضة الجزيرة الحمراء، ويواصل الفجيرة عبر ضغطه الهجومي البحث عن الهدف الأول، ويتعرض حسن معتوق للعرقلة وتحتسب ضربة حرة، يعالجها معتوق بقذيفة من على منطقة الجزاء محرزاً الهدف الأول للفجيرة في الدقيقة 25 لتشتعل الفرحة بالمدرجات، وينشط الجزيرة الحمراء ويحرج الفجيرة، ويضطر للعب بعشرة لاعبين بعد طرد محمد أحمد الشمري في الدقيقة 60 للخشونة مع ويندر لويس، وفي الدقيقة 74 ومن ركنية حسن معتوق أحرز المخضرم أحمد معضد بضربة رأس الهدف الثاني للفجيرة، وفي الدقيقة 80 يتعرض أحمد معضد للعرقلة من مدافع الجزيرة الحمراء محمد يوسف وتحتسب ضربة جزاء يحرز منها البديل البرازيلي باتريك فابيانو الهدف الثالث للفجيرة ليكون «مسك الختام» لفريق الفجيرة صاحب البطاقة الثانية للصعود، وأدار المباراة محمد عبد الله وساعده محمد الحمادي ومسعود حسن والحكم الرابع ياسين الشامسي والحكم الإضافي الأول ياسين أحمد والحكم الإضافي الثاني يحيى الملا وراقبها اسحق عبد الله.

وهنأ البوسني جمال حاجي مدرب الفجيرة إدارة وجماهير القلعة الفجراوية الحمراء بالصعود، وقال إنه إنجاز طيب وسعيد بالمساهمة في صعود الفريق الأول للمرة الأولى في تاريخه لدوري المحترفين، ولا شك أن هذا الأمر سيوف يضاف إلى سجل إنجازاتي الكروية وسعيد به، خاصة أنني توليت زمام الفريق، في ظل ظروف صعبة بعد الكأس، وبالتالي لم أشترك في فترة الإعداد والتجهيز للموسم، وهي مهمة جداً لأي مدرب، ولكنني قبلت التحدي، خاصة أن لدى دراية طيبة بلاعبي وإدارة الفجيرة، بعدما توليت تدريب الفريق قبل عامين، ولا شك أن دعم الشيخ مكتوم بن حمد الشرقي رئيس النادي ومحمد سعيد الضنحاني رئيس مجلس الإدارة للفريق كان له دوره لتحفيز اللاعبين لتقديم أفضل ما عندهم . وقال حاجي الذي يملك سجلاً حافلاً بتدريب العديد من الأندية في قطر والسعودية وأوروبا أشكر الجميع بالفجيرة إدارة ولاعبين وجماهير، وأحببت النادي وكنت طوال فترة عملي أجد الود من الجميع.

معتوق: أوفينا بالوعد

قال حسن معتوق ورقة الفجيرة الرابحة «سعادتي لا توصف بإنجاز الفريق، وأهنئ نفسي والجميع، وحالفنا التوفيق بفضل الله سبحانه وتعالى، وأوفينا بالوعد الذي قطعه اللاعبون ببذل قصارى الجهد، حتى يكون موسم الصعود التاريخي للفريق. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا