• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

تتألف من 9 طوابق ويسافر على متنها 1200 شخص

سفينة سياحية ألمانية ترسو في ميناء زايد

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 15 يناير 2014

أبوظبي (الاتحاد) - استقبل ميناء زايد الرحلة الأولى للسفينة السياحية الفاخرة «أم أس أرتانيا»، التابعة لشركة «فينيكس ريسين» الألمانية، والتي تعتبر الأكبر ضمن أسطولها الحديث من السفن العابرة للمحيطات.

ومن المقرر أن تنظم الشركة رحلة أخرى لسفينتها السياحية «أم أس آماديا» إلى العاصمة الإماراتية في شهر أبريل المقبل، على أن تنضم إليها السفينة «أم أس آلباتروس» في برنامج جولات إلى أبوظبي خلال الموسم الممتد من أكتوبر 2014 إلى أبريل 2015.

وقال محمد جمعة الشامسي، الرئيس التنفيذي لشركة أبوظبي للموانئ «يسرّنا أن نرحب بالسفينة «أم أس أرتانيا» التي تزور ميناء زايد للمرة الأولى. وأود الإشارة أيضاً إلى أن عدد الزيارات الأولى للسفن قد تضاعف منذ بداية هذا الموسم 2013/2014 مقارنة بالموسم الماضي، ما يعد مؤشراً واضحاً على تسارع نمو قطاع السياحة البحرية في إمارة أبوظبي».

وأضاف «في إطار استعداداتنا لهذا الموسم، قمنا بتعزيز المرافق وتوسيع نطاق الخدمات التي نقدمها للسائحين ومشغلي السفن السياحية، وسنواصل جهودنا على مدى السنوات القليلة المقبلة لتطوير ميناء زايد ومرافق محطة الرحلات البحرية الى أن تساهم هذه الجهود، بالتعاون مع جميع الأطراف المعنية في أن تحتل أبوظبي مكانتها كوجهة سياحية عالمية المستوى».

وقال سلطان الظاهري، المدير التنفيذي لقطاع السياحة بالإنابة في هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة «يجسد استقبال أول رحلات إحدى أبرز شركات إدارة السفن السياحية المستقلة في ألمانيا حجم طموحات أبوظبي في مجال السياحة البحرية، والتي نمضي قدماً نحو تحقيقها بالاعتماد على منهج فعال يستند إلى التعاون مع شركائنا من الجهات المعنية، وتنفيذ مبادرات بالتنسيق مع الوجهات السياحية الإقليمية، والتي ترمي إلى تعزيز موقع منطقة الخليج العربي بين خيارات السياحة البحرية المفضلة في أشهر الشتاء».

وأضاف «نسعى أيضاً إلى تعزيز علاقاتنا مع عدد متزايد من شركات إدارة جولات السفن السياحية المستقلة، مع دعم الروابط الحالية التي تجمعنا بخطوط الرحلات البحرية الرائدة في العالم».

ويحظى 1200 من الزوار المسافرين على متن «أم أس أرتانيا»، المؤلفة من تسعة طوابق، وتبلغ حمولتها 45 ألف طن، بفرصة الاختيار من بين خمسة برامج للجولات البرية في أبوظبي لمدة نصف، أو يوم كامل إلى جانب الاستمتاع بتجربة فريدة للرفاهية الكلاسيكية والمرافق الحديثة في السفينة، بما في ذلك مقاهي الانترنت ومطعمان، ومسرح وصالة رياضية وسبا، ومركز للعناية بالصحة يضم حمامات بخار وكبائن تدليك. وتوفر السفينة التي تم تجديدها عام 2012، 620 مقصورة خارجية تتيح جميعها، إما رؤية بانورامية من خلال النوافذ أو الشرفات الخاصة، حيث تبحر في جولتها على مدى 17 يوماً بالخليج العربي والمحيط الهندي عبر سلطنة عمان والهند وسيريلانكا وأندونيسيا وتايلاند وماليزيا، وصولاً إلى سنغافورة.

وأشارت أجاتا ايبل، مدير السفن السياحية في شركة «رضا انترناشيونال تورز»، التي تدير الجولات البرية لمسافري «أم أس أرتانيا»، إلى أن البرامج تركز على المقومات الثقافية لإمارة أبوظبي، وقالت «وضعنا برامج رحلات تجمع بين أجمل ما تقدمه أبوظبي من حضارة حديثة وإرثها الثقافي والتراثي العريق. وحظيّت الجولات في جامع الشيخ زايد الكبير والمواقع الأثرية في مدينة العين والمدرجة على قائمة اليونسكو للتراث الإنساني العالمي بإقبال ملحوظ من عملائنا، علاوة على تناول الشاي في قصر الإمارات والأنشطة والمغامرات الصحراوية والترفيه في «عالم فيراري أبوظبي». وأضافت »جميع الرحلات مصممة خصيصاً لتتناسب مع المسافرين على كل سفينة سياحية، والذين تتباين اختياراتهم. ونتطلع إلى تقديم المزيد من البرامج للزوار القادمين إلى أبوظبي في رحلات سفن «فينيكس ريسين» الأخرى في وقت لاحق من هذا الموسم والذي يليه».

يذكر أن وفد يمثل »هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة« سيشارك خلال شهر مارس المقبل في «معرض ومؤتمر» كروز شيبينج ميامي» بالولايات المتحدة الأميركية، للترويج لمقومات السياحة البحرية في أبوظبي، وذلك في أول مبادراتها الترويجية المشتركة تحت مظلة تحالف «السياحة البحرية في الخليج العربي»، بالتعاون مع دبي وسلطنة عمان وعدد من الشركاء والجهات المعنية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا