• الأحد 29 شوال 1438هـ - 23 يوليو 2017م
  02:26     مصدر دبلوماسي: القائد العسكري خليفة حفتر وفائز السراج رئيس حكومة ليبيا المدعومة من الأمم المتحدة يجريان محادثات في باريس الثلاثاء    

«جلفار» تتبرع بـ50 ألف عبوة محاليل طبية لمواجهة الكوليرا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 12 يوليو 2017

محمد صلاح (رأس الخيمة)

أعلنت شركة الخليج للصناعات الدوائية «جلفار» عن تبرعها بـ 50 ألف عبوة محاليل طبية، وذلك لدعم جهود الدولة المتسارعة لمواجهة وباء الكوليرا في اليمن.

وقال الشيخ فيصل بن صقر القاسمي رئيس مجلس إدارة الشركة، إن تبرع جلفار بهذه الأدوية وهي عبارة عن محاليل طبية مهمة لعلاج هذا المرض يأتي في إطار الجهود التي تبذلها الدولة والعديد من الهيئات الصحية المعنية لمحاصرة هذا المرض في اليمن الشقيق،لافتاً إلى أن هذا التبرع يأتي بالتعاون مع القوات المسلحة وهيئة الهلال الأحمر الإماراتية.

وأوضح القاسمي أن الأدوية التي تبرعت بها الشركة عبارة عن حقن تعطى للمريض فور التأكد من إصابته بالكوليرا وهذه الأدوية فعالة ويجري إنتاجها في أحد مصانع الشركة في دبي ويجري تصديرها لعدد كبير من دول العالم.

وأضاف: هذه الأدوية ضرورية في المرحلة الأولى من العلاج ولها القدرة والفعالية الكبيرة على إنقاذ المصاب على الفور قبل استكمال مراحل العلاج من هذا المرض بالأدوية الأخرى كالمضادات الحيوية وغيرها.

وتابع: الإمارات سباقة في تقديم الدعم اللازم ومحاصرة الأمراض والأوبئة في الكثير من المناطق، وانطلاقاً من هذه السياسة التي رسختها قيادتنا الرشيدة بادرت الشركة لتقديم الدعم والمساعدة في القضاء على هذا المرض في اليمن الشقيق، لافتاً إلى أن جلفار كشركة وطنية رائدة في صناعة الدواء تمتلك أحدث التكنولوجيات لإنتاج مختلف الأودية، لافتًا إلى أن الشركة تمتلك مصنعاً للقاحات في دبي مخصصا لإنتاج معظم اللقاحات الخاصة بمكافحة الأمراض.

وتابع: تمتلك جلفار سمعة عالمية واسعة في الصناعة الدوائية وتفتخر بأنها تعي بامتياز مسؤولياتها الوطنية في مجال الرعاية الصحية والأمراض المزمنة، ومن أجل ذلك أنشأت قاعدة صناعية كبيرة لإنتاج مختلف الأدوية. وأكد الشيخ فيصل القاسمي أن جميع العبوات التي تبرعت بها الشركة أصبحت تحت تصرف الجهات المسؤولة لتقديمها والبدء في العلاج بها على الفور.