• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

سفراء ودبلوماسيون:

استقطاب الاستثمارات الإماراتية يتصدر أجندة الحكومات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 15 يناير 2014

دبي (الاتحاد) - أكد سفراء وممثلو بعثات دبلوماسية لدى الدولة، أن الاستثمارات الإماراتية تشكل محركاً رئيسياً للنمو والتنمية، وتحظى باهتمام واسع من قبل الحكومات المختلفة التي تحرص على استقطابها وتذليل أي معوقات تواجهها.

ودعا هؤلاء خلال جلسات المنتدى الأول للتجارب الإماراتية في الأعمال الدولية، الشركات الإماراتية إلى اقتناص الفرص الاستثمارية المتاحة في قطاعات مختلفة ببلدانهم، مؤكدين أن هذه الاستثمارات تحظى بسمعة ومصداقية دولية كبيرة. وكشف السفير المصري لدى الدولة إيهاب حمودة، عن زيارة مرتقبة لوزير الاستثمار المصري لدولة الإمارات لاستعراض فرص الاستثمار الواعدة في مصر في العديد من القطاعات، وعلى رأسها مشروع إنشاء وتنمية (المثلث الذهبي) بصعيد مصر، والذي يقوم على إقامة عاصمة صناعية جديدة، من خلال إنشاء مركز تعديني صناعي تجاري وسياحي في المنطقة المحصورة بين محافظتي قنا والبحر الأحمر.وأضاف حمودة أن المناخ الاستثماري يعتمد بشكل كبير على خلق استقرار سياسي في مصر، والذي بدوره سيعزز الاستثمار الأجنبي في مصر، مشيراً إلى توافر العديد من الفرص الاستثمارية الواعدة في شتى القطاعات في مصر، مثل السياحة والنقل والطيران المدني والكهرباء والطاقة والبنية التحتية، متحدثاً عن خريطة استثمارية معدة لجذب المستثمرين لتلك القطاعات الواعدة في مصر. وقال خلال مشاركته في الجلسة الأولى من أعمال المنتدى، إن الدستور الجديد الذي بدأت عمليه الاستفتاء عليه أمس، سيشكل تحولاً مهماً ضمن خريطة الطريق التي تسير عليها مصر نحو الإصلاح الديمقراطي، وصولاً إلى المناخ الأمني والاستثماري والاقتصادي المستقر الذي نتطلع أن تنعم به مصر.

وأوضح السفير المصري، أن مصر بدأت تشهد ملامح هذا المناخ بعد الإجراءات التي تم اتخاذها في أعقاب 30 يونيو التي أسهمت في رفع التصنيف الائتماني لمصر واستقرار الاحتياطي النقدي، وارتفاع مؤشرات البورصة.

وأشار إلى استهداف برنامج التحفيز الاقتصادي الذي تتبعه مصر تقليص العجز في الموازنة من 14% إلى 9%، والوصول بنسب نمو في الناتج المحلي لعام 2013 - 2014، إلى نحو 3,5%، بالاستفادة من حزمة تحفيز بقيمة 29 مليار جنيه، وحزمة أخرى بقيمة 30 مليار جنيه خلال الربع الأول من هذا العام.

وأكد أن الحكومة المصرية تحاول تحسين بيئة الاستثمار في مصر بإجراء تعديلات تشريعية، والعمل على الوصول إلى مصالحات في المنازعات الاستثمارية مع المستثمرين دون اللجوء إلى القضاء، والعمل على تسوية أوضاع المستثمرين بشكل يضمن حقوق الأطراف كافة تحت مظلة برنامج حكومي.من جهته، استعرض حبيب أحمد الملحق التجاري في السفارة الباكستانية لدى الدولة، الفرص الاستثمارية المتاحة أمام الاستثمارات الأجنبية، خاصة الإماراتية، لافتاً إلى وجود نحو 75 شركة عالمية عابرة للحدود تقوم بالاستثمار في باكستان.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا