• الخميس 27 ذي الحجة 1437هـ - 29 سبتمبر 2016م

قدمن شكرهن للقيادة الرشيدة ولـ «أم الإمارات»

المكرمات: دعم القيادة الدافع الأول وراء نجاحنا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 29 أغسطس 2016

ريم البريكي (أبوظبي)

قالت آمنة الحمادي، وهي أول رسامة كاريكاتير سياسي في الإمارات، إن تكريم المرأة الإماراتية والاحتفال بإنجازاتها، تأكيد لدعم القيادة الرشيدة وإيمانها بأهمية مساهمات بنات الوطن ودورهن في جهود التنمية ونهضة البلاد، وتقدير وتكريم لما قدمنه من منجزات، مضيفة أن الدولة قدمت الدعم الكبير واللامحدود للمرأة الإماراتية منذ بداية انطلاقة مرحلة التنمية في الدولة، وتخصيص يوم للاحتفال بالمرأة الإماراتية يشعرنا كإماراتيات بالفخر والاعتزاز بدورنا، وهذه الالتفاتة الجميلة من قيادتنا تعتبر بمثابة تشجيع ودعم قوي لمسيرة المرأة في المجالات كافة، ومساهمتها في عملية تقدم الدولة وازدهارها، وتحفيزها كذلك على العطاء.

وشاركت الحمادي في العديد من الملتقيات والمعارض الدولية المتخصصة بمجال الرسم الكاريكاتيري، ولها مشاركات كثيرة في العديد من المعارض المحلية والعالمية، كمهرجان الكرتون في أبوظبي، ومعرض «التسامح العالمي» في مصر، ومعرض شخصيات وملامح «روح غاندي» في مصر والهند، ومعرض «حرية الصحافة والتعبير»، والمعرض السنوي السادس «ذاكرة أكتوبر»، والملتقى الدولي الأول للكاريكاتير في مصر 2014، ومعرض أبوظبي الدولي للكتاب 2014، كما توجّت أغلبها بشهادات التكريم والجوائز، وشاركت في «ملتقى الكاريكاتير» بالقاهرة على مدى 3 دورات متتالية.

وأشارت أروى العمودي الطالبة بجامعة زايد إلى أن القيادة الرشيدة سهلت للمرأة الحصول على أدوات الإبداع والابتكار والتميز عبر إنشاء الجامعات وحفظ حقوق المرأة في التعليم، واختيار تخصصها العلمي، وتوفير التعليم المتقدم للطالبات، والمساواة بين المرأة والرجل في التخصصات العلمية. وأفادت فرح القيسية، صاحبة مبادرة نشر الإيجابية والثقة بالنفس مع كل لعثمة، بأن الإنجاز الذي حققته في لفت الأنظار للمتلعثمين وإعطائهم الثقة اللازمة ليصبحوا أفراداً فاعلين في المجتمع، جاء بدعم أسرتها وزملائها الذين ساندوها في تحقيق هدفها الإنساني، كما أنها قامت بعمل تطبيق خاص ومبتكر لهذه الفئة، وكان اختيار فرح لهذه الفئة بالذات نظراً لكونها تعاني التلعثم.

وثمنت الطالبة أماني الحمادي، من جامعة زايد، جهود «أم الإمارات» في دعم الفتيات الإماراتيات وتحفيزهن على رفع مستواهن العلمي.

ويتركز ابتكار الحمادي في عمل برنامج تعريفي لأهمية الصلاة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض