• الثلاثاء 06 محرم 1439هـ - 26 سبتمبر 2017م

«فيليبس لايتنج» تشتري طاقة متجددة من مجمع محمد بن راشد آل مكتوم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 11 يوليو 2017

دبي (الاتحاد)

أعلنت شركة «فيليبس لايتنج» عن شراء موثّق للكهرباء المتجددة من مجمّع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية التابع لهيئة كهرباء ومياه دبي (ديوا)، لتصبح بذلك «فيليبس لايتنج» بالتعاون مع شركة ECOHZ أول شركة دولية كبرى في منطقة الخليج تغذي استهلاكها للكهرباء من الطاقة المتجددة بحسب المؤسسة الدولية لشهادات الطاقة المتجددة.

وتأتي خطوة «فيليبس لايتنج» كنقلة نوعية تضاف إلى مجموعة عملياتها التي تديرها الشركة من خلال الكهرباء المتجددة، وتعكس التزام الشركة برؤيتها للاستدامة المتمثلة في مبدأ «حياة أكثر إشراقاً لعالمٍ أفضل» والتي تضع أهدافاً طموحة لمعاوضة الكربون بحلول العام 2020 واستخدام الكهرباء المنتجة من مصادر متجددة بنفس العام. ويذكر أن شهادة I-REC هي مقياس دولي لتوثيق استهلاك الطاقة المتجددة في الدول التي لا تمتلك نظم ووسائل مخصصة لذلك، وهو متوافر في عدد من الدول ويلبي الشروط الصارمة لمعايير RE100 التابعة لمجموعة المناخ ومتطلبات مبادرة CDP العالمية للشركات ذات النفوذ الملتزمة بالطاقة المتجددة بنسبة 100%. كما يشار إلى أن «فيليبس لايتنج» هي واحدة من 96 شركة ملتزمة بالطاقة النظيفة بنسبة 100% وعضو في مبادرة RE100 العالمية.

وقال نيكولا كيم، رئيس قسم الاستدامة والبيئة والصحة والسلامة في فيليبس لايتنج: «إن الحاجة المتزايدة للطاقة تظهر جليةً في كل ما يدور حولنا، ومن خلال توفيرنا لتقنيات الإضاءة ذات الكفاءة العالية في استهلاك الطاقة، نحن نسهم في خفض حصة الإضاءة من الاستهلاك العالمي للكهرباء من المستويات الحالية التي تبلغ 15% إلى 7% بحلول العام 2030.

وعلى الرغم من ذلك، فإن هذا ليس كافياً، إذ يتوجب علينا حتى نحافظ على نهج اتفاقية باريس حول المناخ أن ننتقل بشكل كامل إلى مصادر الطاقة المتجددة، وشراكتنا مع ECOHZ تتيح لنا أن نواصل دورنا في هذه المهمة.»

وقال توم ليندبيرغ، المدير العام في ECOHZ: « في منطقة الخليج، يتم إنتاج حالياً ما يقارب 1% من الكهرباء من مصادر متجددة، وعلى الرغم من الاهتمام الكبير بالطاقة المتجددة من الشركات المتعددة الجنسيات العاملة في المنطقة، فإن هذا لا يكفي.» بدوره قال سام كيمينس، رئيس مبادرة RE100 في مجموعة المناخ: «من المشجّع أن نشهد خطوة فيليبس لايتنج لتأمين استهلاكها من الطاقة المتجددة، إذ يسهم الانتقال إلى الطاقة المتجددة بنسبة 100% في جعل الأعمال ذات قيمة أكبر ويوفر حلولاً للشركات ضمن الأسواق التي تعمل بها.

بالمقابل، يعمل أعضاء مبادرة RE100 معاً من أجل خلق التغيير وتسريع التقدّم نحو اقتصاد منخفض الكربون.» وقال بيدرو فاريا، المدير التقني في CDP: «تظهر فيليبس لايتنج ريادة حقيقية في كونها الشركة الأولى في المنطقة التي تتم تحولها نحو الطاقة المتجددة بحسب معايير شهادة I-REC».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا