• الاثنين غرة ذي القعدة 1438هـ - 24 يوليو 2017م

توصيات مهمة للجنة الفنية للمجموعة السابعة للفروسية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 11 يوليو 2017

الشارقة (الاتحاد)

ناقشت اللجنة الفنية للمجموعة السابعة بالاتحاد الدولي للفروسية، في اجتماعها الذي عقد بقاعة الاجتماعات في نادي الشارقة للفروسية والسباق، عدداً من القضايا المتعلقة بنشاط الفروسية في دول المنطقة، التي تضم شمال أفريقيا والخليج العربي، وهي اللجنة المسؤولة عن إدارة نشاط الفروسية الدولي في تلك المنطقة.

وترأس الاجتماع الشيخ خالد آل خليفة رئيس المجموعة السابعة ونائب رئيس الاتحاد الدولي للفروسية، بحضور سامي الدهامي رئيس اللجنة الفنية بالمجموعة السابعة، وسلطان محمد خليفـة اليحيائي عضو اللجنة مدير عام نادي الشارقة للفروسية والسباق، وحسام أبو بكر زميت عضو اللجنة مستشار اتحاد الإمارات للفروسية.

وتم خلال الاجتماع مناقشة التعديلات الجديدة على القوانين المنظمة للدوري العربي المؤهل لكأس العالم، كما ناقش الاجتماع التحديات التي تواجه الدوري العربي وسبل التطوير والتعاون مع اللجان المنظمة، وتذليل العقبات التي تواجه الفرسان وحركة الخيول. وقامت اللجنة بتقديم العديد من المقترحات لتطوير الدوري العربي، بالإضافة إلى المقترحات النهائية للقوانين الخاصة بالدوري العربي المؤهل لكأس العالم، لتسهيل مشاركة الفرسان وجذب عدد أكبر من المشاركين. وتم تكليف سامي الدهامي رئيس اللجنة الفنية للمجموعة السابعة بتقديم المقترحات التي تم التوصل إليها، ومناقشتها مع الاتحاد الدولي للفروسية في 25 يوليو الجاري لإقرارها.

وقدم أشرف جابر الليثي، المدير التنفيذي لنادي الشارقة للفروسية والسباق، العرض الخاص بمقترح نادي الشارقة للفروسية والسباق لإنشاء دوري جديد للمراحل السنية (الأشبال - الناشئين - الشباب)، وكذلك دوري خاص بالخيول الصغيرة. وتم إقراره وتكليف اللجنة الفنية الخاصة بإدارة الدوري الجديد وإعداد المقترح النهائي لعرضه واعتماده من الاتحاد الدولي للفروسية خلال يوليو الجاري على أن يقام النهائي الخاص بالدوري في نادي الشارقة للفروسية والسباق خلال فبراير من كل عام ولمدة 3 سنوات حتى عام 2020.

كما قررت اللجنة تشكيل لجنة فنية خاصة لإدارة الدوري الجديد والتنسيق مع اللجان المنظمة للبطولات وإصدار النتائج الخاصة بالدوري وتتألف من سلطان محمد خليفـة اليحيائي رئيساً للجنة، أشرف جابر الليثي منسقاً، حسام أبو بكر زميت عضواً.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا