• الاثنين غرة ذي القعدة 1438هـ - 24 يوليو 2017م

«استثمار» النصر يبدأ تفعيل التعاون مع «كود 8»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 10 يوليو 2017

مراد المصري (دبي)

أعلنت شركة النصر للاستثمار عن إطلاق القبعة الرسمية للعميد، التي سيتم تدشينها بخمسة تصميمات جذابة ومتنوعة بين اللغتين العربية والإنجليزية، وبكمية تتراوح بين 3 إلى 7 آلاف قبعة في الموسم الأول، على أن تتوفر حصرياً في المتجر الرسمي في مقر النادي، وذلك بالتعاون مع الشركة الوطنية «كود 8».

جاء ذلك في المؤتمر الصحفي الذي عقد ظهر أمس في قاعة المرحوم جمعة جعفر في نادي النصر، وتحدث فيه سعيد المهيري المدير التنفيذي لشركة النصر للاستثمار، ومروان الكعبي مالك ومدير شركة «كود 8»، إحدى الشركات الوطنية التي أطلقها هذا الشاب الإماراتي قبل سنتين ونصف، وحققت نجاحات متتالية في هذا المجال.

وكشف سعيد المهيري أن مدة العقد تبلغ 3 سنوات، على أن يصل عدد التصميمات في كل موسم إلى 11 تصميماً مختلفاً، بمجموع 33 تصميماً في السنوات الثلاث، وقال: جاء اختيار شركة «كود 8» بهدف أساسي من شركة النصر للاستثمار لدعم المشاريع الشبابية الوطنية، وكلنا ثقة أن يساهم هذا التعاون في تقديم منتج مميز للجماهير، ووفق أسعار بنفس القيمة السوقية لهذه القبعات، حيث ستتوفر في متجر النادي الذي فتح أبوابه للجماهير بانتظار الافتتاح الرسمي، علماً أن المتجر يوفر 45 إلى 50 منتجاً متنوعاً للنصر. وتابع: ستتم مناقشة إمكانية بيع هذه القبعات في نادي الوصل خلال أيام المباريات في استاد زعبيل، حيث سيخوض الفريق مبارياته هناك الموسم المقبل، لكن بالأساس فإن هذه القبعات متوفرة حصرياً في المتجر الرسمي بالنادي حالياً، فيما سيتم توفير القمصان الجديدة للفريق الأول بعد الإعلان عنها قريباً.

من جانبه أوضح مروان الكعبي، أن الارتباط بهذه الشراكة يمثل مصدر فخر، كون النصر عميد الأندية وصاحب سجل حافل وشعبية واسعة جعلت من هذه الأسباب أساساً في إطلاق هذه الخطوة الأولى للشركة مع أحد الأندية، وقال: لدينا شراكات وتجارب مع دوائر حكومية وشركات خاصة، لكنها أول تجربة مع نادٍ رياضي، ووضعنا خطة لتقديم 3 إلى 7 آلاف قبعة كدفعة أولى للجماهير، سواء من عشاق النصر، أو تصميمات تجعل حتى غير عشاق النصر يقومون باقتناء هذه القبعات.

وتابع: أتقدم بالشكر لكل من ساند شركة «كود 8»، وتحديداً شقيقي عبدالله الكعبي، حيث تم تشجيعي لإطلاقها والقيام بهذه المبادرة، حيث تجاوبت معنا المؤسسات هنا، ونسعى لإثبات قدرات الشباب المواطنين في هذه المجالات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا