• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م
  02:55    الفصائل المعارضة تدعو لهدنة من خمسة ايام في حلب واجلاء المدنيين        02:57    الفصائل المعارضة تدعو لهدنة من خمسة ايام في حلب واجلاء المدنيي    

بعد فوزها برئاسة جمعية الناشرين

الشناصي: نسعى لضمان تطوير صناعة النشر في الدولة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 27 أبريل 2015

محمود عبدالله (أبوظبي)

بعد انتخابها رئيساً لمجلس إدارة جمعية الناشرين الإماراتيين، قالت الدكتورة مريم الشناصي إن صناعة النشر حديثة في الإمارات، والنّاشر فيها ما زال يحتاج إلى مزيد من الدعم، ليس من جانب الحكومة والمؤسسات الرسمية، بل من الأفراد الواجب عليهم المساهمة في شراء واقتناء الكتاب المطبوع.

وأضافت في لقاء خاص مع «الاتحاد»: «لقد أدت الحكومة ومؤسساتها المعنية بهذا الشأن دورها في تنظيم وإقامة معارض الكتب والاحتفاليات والندوات والملتقيات الثقافية والفكرية، وأتاحت الفرص لمناقشة مسألة النشر والكتاب، وتبقى الآن الكرة في ملعب العائلة والمدرسة والأسرة التي يجب عليها تخصيص ميزانيات لشراء الكتب وتوجيه الأفراد والأبناء لعملية اقتناء مدروسة، وأن ذلك في الواقع يعمل على تقريب الكتاب من حياة الناس».

وأضافت الشناصي التي تشغل أيضاً منصب الرئيس التنفيذي لدار الياسمين للنشر في الشارقة، حول أهم الخطط والمشاريع القادمة لجمعية الناشرين: «نعمل الآن على وضع استراتيجية للجمعية تتضمن الرؤية والمقترح على الأعضاء لضمان تطوير صناعة النشر واستدامته في الدولة، ووصفت صناعة النشر في العالم العربي بالضعيفة، وبالنسبة للإمارات فإن عديد الدراسات تشير إلى وجود بنية تحتية جيدة ومبشرة في هذا المجال، وعلى وجه الخصوص ما يتعلق بتطبيق القوانين واللوائح (الملكية الفكرية وغيرها) المنظمة لصناعة النشر وتطوير منظومتها، كما أننا نملك المطابع الحديثة والتخصصات الجامعية في مجالات فنون التصميم والابتكار، ما يشجع على استمرار نهوض قطاع النشر الذي أصبحت له مساحة ممتازة على خريطة النشر العربي والدولي».

وحول الاهتمام بالمبدعين المحليين في مختلف أشكال التعبير، أوضحت الدكتورة مريم الشناصي، أن معظم المؤلفين هم أعضاء في اتحاد كتّاب وأدباء الإمارات، ولديهم فرص ممتازة للنشر، وينضوي تحت لواء الجمعية نخبة من الناشرين الذين يسعون على الدوام لدعم المبدع المحلي وتسويق إنتاجه.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا