• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

بداية مبشرة لرماة منتخبنا في مونديال الرماية بقبرص

قبرص وإسبانيا يتقاسمان صدارة «الاسكيت»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 27 أبريل 2015

لارنكا (الاتحاد)

تصدر الرامي القبرصي جورج أكليوس منافسات اليوم الافتتاحي لبطولة كأس العالم للرماية على الأطباق «الاسكيت»، والمؤهلة لدورة الألعاب الأولمبية المقبلة ريودي جانيرو 2016 بالبرازيل، بعد أن حقق العلامة الكاملة في جولتي الافتتاح بحصوله على 50 طبقاً من أصل 50 طبقاً، وتساوى معه في الرصيد والصدارة الرامي الإسباني خوسيه يان، بينما احتفظ السويدي ماركوس بأمل اللحاق بهما،

وجاء رماة منتخبنا الوطني الشيخ سعيد بن مكتوم بن راشد آل مكتوم، وسيف بن فطيس، ومحمد حسن، في المرتبة الثانية، والتي ضمت عدداً من الرماة تساووا في رصيد 49 طبقاً، ومعهم القطري مسعود حمد وجاء في المركز الثالث عدداً كبيراً تساووا في رصيد 48 طبقاً، بينهم الكويتي زيد المطيري والسعودي ماجد التميمي والقطري.

وشهدت الجولة الأولى نجاح 13 رامياً في تحقيق العلامة الكاملة 25 من أصل 25 طبقاً، بينهم الرامي القطري مسعود حمد وحقق 34 رامياً 24 طبقاً، بينهم رماتنا الثلاثة، بينما تستكمل المنافسات اليوم برماية ثلاث جولات بإجمالي 75 طبقاً ليتأهل أفضل ستة رماة للعب بالأدوار النهائية.

من جانب آخر، يواصل رماة «الدبل تراب» الشيخ جمعه بن دلموك آل مكتوم، وخالد الكعبي، ويحيي المهيري، بإشراف مدربهم روفائيل محمد، بينما يصل اليوم إلى قبرص كل من سيف الشامسي، وحمد بن مجرن، وعبد الله بن مجرن، وعبدالله المهيري، وظاهر العرياني، تدريباتهم اليومية في إطار الإعداد النهائي للمشاركة. ويتحدد اليوم أول الرماة المتأهلين إلى دورة الألعاب الأولمبية، حيث تحظى الكأس الحالية بعشر بطاقات، بينها ست بطاقات للرجال، موزعة على المسابقات الثلاث «التراب والدبل تراب والاسكيت»، وأربع بطاقات للسيدات موزعة بالتساوي على «الاسكيت والتراب».

المعروف أن مسابقة الاسكيت شهدت منذ أول بطولة للتأهل في إسبانيا بغرناطة عام 2014 وحتى الآن، تأهل 15 رامياً ورامية، بينهم سبعة رماة على صعيد السيدات، حيث تأهلت كل من الصينية ويل مينج والبريطانية ايلين، والإيطالية ديانا ومواطنتها شيرا والسلوفاكية دانكا والأميركيتين، دورزد ورودي، بينما لا تزال في الميدان 12 بطاقة، منها بطاقة منحة للبرازيل و11 بطاقة للتنافس عليها، بينها بطاقتان اليوم ومثلها في أذربيجان ولوناتو بإيطاليا وبطاقة واحدة في بطولة أفريقيا ببريتوريا في جنوب أفريقيا وبطاقة مثلها في بطولة آسيا بالكويت وواحدة في بطولة أوروبا بسلوفينيا وواحدة في سيدني لدول أقيانوسيا وواحدة في بوكا.

أما على صعيد الرجال، فقد تأهل ثماني رماة هم، القبرصي أندريس والدنماركي هانسن والمصري عزمي محيلبة والفرنسي تيراس أنتوني والإيطاليين، بيلليو وفاليريو والروسي الكسندر والأميركي هانكوك ولا تزال هناك إلى جانب بطاقتي الكأس الحالية 15 بطاقة، موزعة على بطولة آسيا بالكويت، التي تحظى فيها بنصيب الأسد بعدد 4 بطاقات، إلى جانب ثلاث بطاقات في بطولة أوروبا في سلوفينيا، وبطاقتين في كل من أذربيجان وسيدني وتوربتو ولوناتو وواحدة في بوكا، فضلاً عن بطاقة منحة للبرازيل.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا