• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

أكبر دعم تتلقاه لجنة أصدقاء المرضى بالشارقة منذ إنشائها

«دبي الإنسانية» تقدم 5 ملايين درهم لمساعدة مرضى الكلى

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 07 مايو 2014

قدمت مؤسسة دبي الإسلامية الإنسانية، خمسة ملايين درهم للجنة أصدقاء المرضى بالشارقة، وذلك لدعم المساعدات الخاصة بمرضى الكلى، من خلال مصروفات علاجية وتزويد المستشفيات الحكومية والخاصة بالأجهزة الطبية اللازمة للغسيل الكلوي.

وأكد الشيخ محمد بن صقر القاسمي رئيس اللجنة، خلال مؤتمر صحفي عقد ظهر أمس بحضور عبدالرزاق العبدالله الرئيس التنفيذي لمؤسسة دبي الإسلامية الإنسانية عضو مجموعة بنك دبي الإسلامي ومحمد الجودر المدير التنفيذي للجنة، أن اللجنة تسلمت الشيك الخاص بالمساعدات، وسوف تخصص جميعها لمرضى الكلى من مستحقي المساعدة في أرجاء الدولة كافة.

وقال إن المساعدات التي تقدمها اللجنة لا تقتصر على المرضى في الإمارة فقط، بل هناك حالات مستحقة من إمارات الدولة كافة، مشيراً إلى أن المساعدة المقدمة من «دبي الإنسانية»، ستغطي عمليات الغسيل للمرضى خلال ستة أشهر، بعد أن كانت اللجنة تقدم غسيلاً للحالات على مدى الشهرين.

وتابع أن هناك ما يقارب من 70 حالة يتم إجراء عمليات غسيل كلى لها، وتقدم لهم مساعدات من قبل اللجنة، ويحتاج البعض منهم من غسلتين إلى ثلاث بصورة أسبوعية، وهو أمر مرهق، ويمثل عبئاً كبيراً على أسر وأهالي المرضى. وذكر الشيخ محمد بن صقر القاسمي أن هذا الدعم سيساهم وبصورة كبيرة في تقديم العلاج للحالات المعوزة، ومساعدتهم لفترات أكبر بعد أن كان الأمر يقتصر على تحمل نفقات علاج شهرين للمرضى الذين يقومون بعملية الغسيل الكلوي. ووجه الشكر لمؤسسة دبي الإسلامية الإنسانية على دعمها للجنة، مناشداً الجهات والمؤسسات في الدولة تقديم دعمهم بصورة متواصلة للجمعية لخدمة أكبر قدر ممكن من الحالات المعوزة، لافتاً إلى أن المبلغ الذي قدم من المؤسسة يعتبر الأكبر في حجم المساعدات التي تلقتها اللجنة منذ إنشائها بمرسوم عام 2003. بدوره، أشار محمد الجودر المدير التنفيذي للجنة أصدقاء المرضى بالشارقة، إلى أن اللجنة قدمت العديد من المساعدات الطبية للمحتاجين خلال الفترات الماضية، وأن هناك أكثر من 27 مليون درهم قدمت من قبل اللجنة منذ إنشائها عام 2003، وحتى الآن تتعلق جميعها بمساعدات للمرضى وخدمة المريض في المنشآت الطبية. وقال إن اللجنة ساهمت بدور كبير خلال الفترات الماضية تجاه مرضى الكلى، حيث قامت بتجديد قسم الكلى في مستشفى القاسمي وتزويده بـ 21 وحدة غسيل، بالإضافة إلى تطوير وحدتين بالقسم، بالإضافة إلى تزويد مستشفى كلباء بوحدتين ووحدتين بخورفكان وجهاز في مستشفى الكويتي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض