• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

بعد أن كان اجباريا على المنافذ الحدودية

إبلاغ ولي المرأة السعودية بسفرها أصبح اختياريا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 14 يناير 2014

ا ف ب

قال مسؤول سعودي إن المديرية العامة للجوازات قررت وقف إبلاغ ولي الأمر بمغادرة أو وصول أحد أفراد أسرته من النساء حاليا إلى حين إدخال تعديلات ليصبح القرار اختياريا بعد أن كان يطبق على الجميع.

وأوضح المتحدث باسم المديرية المقدم أحمد اللحيدان أن أبلاغ ولي الأمر بتحركات النساء من أسرته "موقوف حاليا لوجود بعض الملاحظات".

وأكد استئناف العمل بموجبه بعد إضافة الخيارات، حيث كانت في السابق تشمل جميع المسجلين. أما الخطوة المقبلة، فستكون اختيارية مع إضافة بعض التعديلات التي لم يذكرها.

من جهتها، قالت الناشطة نسيمة السادة "أصبح القرار اختياريا بعد أن كان إجباريا يتم تطبيقه على الجميع بموافقتهم أو من دونها (...) يجب إلغاؤه كاملا من الأساس".

ولفتت إلى أن "الزوج أو الأب المتفهم لا يعير هذه الرسائل أي أهمية إطلاقا".

ولا تستطيع المرأة السعودية السفر من دون موافقة ولي الأمر بغض النظر عما إذا كانت والدته أو ابنته أو زوجته أو شقيقته. كما أن الموافقة ليست حصرا على العنصر النسائي فقط إنما على الذكور الذين لم يبلغوا الحادية والعشرين.

وينص هذا الإجراء على إرسال رسالة نصية لجوال ولي الأمر في حال مغادرة أو وصول أحد من أفراد أسرته من النساء أو الأطفال لجميع المنافذ الحدودية للمملكة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا