• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

«جمعية الإمارات» تطلع وفداً أوروبيا على جهودها لتعزيز ثقافة حقوق الإنسان في المجتمع

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 07 مايو 2014

استقبل محمد حسين الحمادي نائب رئيس مجلس إدارة جمعية الإمارات لحقوق الإنسان، بحضور خالد الحوسني أمين السر العام، وفداً من الاتحاد الأوروبي يرافقه وفد من وزارة الخارجية الإماراتية.

جاءت هذه الزيارة ضمن زيارة وفد الاتحاد الأوروبي للمؤسسات الحكومية والمجتمع المدني بدولة الإمارات المعنية بمسائل حقوق الإنسان، وفقاً لما تم الاتفاق عليه بشأن الاجتماع الثاني لمجموعة العمل الأوروبية- الإماراتية لفهم مسائل حقوق الإنسان وتقريب وجهات النظر بهذا الشأن، وتبادل الخبرات والاطلاع على أفضل الممارسات في هذا المجال. وتهدف زيارة جمعية الإمارات لحقوق الإنسان للاطلاع على الجهود التي تقوم بها في مجال نشر وتعزيز ثقافة حقوق الإنسان وتوعية أفراد المجتمع بحقوقهم وواجباتهم تجاه أنفسهم والآخرين وتجاه الدولة.

وقدم الحمادي نبذة عن الجمعية وتأسيسها وبرامجها الحقوقية والإنسانية المختلفة، التي تدعم ثقافة حقوق الإنسان وتقدم الوعي المجتمعي لجميع أفراد المجتمع. وأضاف أن دولة الإمارات العربية المتحدة، متمثلة في قيادتها الرشيدة ومؤسساتها الحكومية والخاصة تولي اهتماماً كبيراً بمسائل حقوق الإنسان، وأن الجمعية تتلقى الدعم الكامل من جميع الجهات لثقتها الكبيرة بأنشطتها وبرامجها ومدى تعزيز التعاون المشترك فيما بينهم، إضافة إلى ثقة المجتمع بما تقدمه الجمعية لخدمتهم وتوعيتهم بحقوقهم وحقوق أبنائهم. واستعرض رؤساء اللجان الحضور نبذة تعريفية عن اللجان وأهدافها وبرامجها وآلية العمل، وطرق استقبال الشكاوى التي ترد إلى اللجان وكيفية التعامل معها. حضر اللقاء موزة الغفلي رئيس لجنة المرأة، وسالم المعمري رئيس لجنة العمل والعمال، وعبدالرحمن غانم رئيس لجنة الطفل، ووداد بوحميد رئيس لجنة الأشخاص ذوي الإعاقة ومريم سالم الشومي عضو الجمعية. (دبي - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض