• السبت 29 ذي الحجة 1437هـ - 01 أكتوبر 2016م

«واشنطن بوست»: «داعش» أوشك على النهاية في ليبيا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 26 أغسطس 2016

واشنطن (وكالات)

كتبت جريدة «واشنطن بوست» إن حلم تنظيم «داعش» في ليبيا «قارب نهايته» مع تقدم قوات «البنيان المرصوص» التابعة لحكومة الوفاق الوطني واستعادتها السيطرة على عدة مواقع داخل مدينة سرت . ورصدت الجريدة الأميركية، في تقرير، شهادات بعض سكان المدينة الذين وصفوا كيف كانت الحياة تحت رايات التنظيم، وتطلعاته في ليبيا وشمال أفريقيا، ورؤيته لإدارة الدولة عن طريق تطبيق تفسير مشدد للأحكام الإسلامية. ووفق تقرير الجريدة الأميركية، عمد «داعش» إلى تأكيد سيطرته على المدينة واستلامه زمام الإدارة، وظهر ذلك جليًّا في الأعلام السوداء فوق المباني والمستشفيات والمدارس، ولوحات الإعلانات، فضلاً عن سيطرته على إذاعة المدينة. وقالت «واشنطن بوست» إن مدينة سرت تحمل قيمة رمزية واستراتيجية خاصة بالنسبة لـ«داعش»، فهي المدينة التي شهدت نهاية معمر القذافي، وتقع في وسط منطقة الهلال النفطي، أهم المناطق النفطية في ليبيا ومركز احتياطي النفط والغاز الطبيعي.

وظهر التنظيم في ليبيا، مستغلاً الفوضى وانعدام الأمن والاستقرار والصراع بين الفصائل الليبية المختلفة لينجح في السيطرة على سرت والتواجد في مدن أخرى. وأجبر التنظيم أهالي المدينة على اتباع تعاليم متشددة مثل إطلاق اللحى وارتداء ملابس معينة، وأجبر السيدات على ارتداء النقاب، وطبق التنظيم عقابًا صارمًا ضد كل مَن يخالف قوانينه تصل إلى قتل مدنيين بتهمة شرب الخمر أو بيع مخدرات. وكان أحمد أبو زميتة أول مَن نفَّذ التنظيم بحقه حكم الإعدام علانية بتهمة التجسس لصالح ما يعرف باسم تحالف «فجر ليبيا».وقال أبو عامود الذي شهد تنفيذ الحكم: «إن التنظيم قتله بالرصاص في رأسه، ثم تركوا جثته معلقة على المنصة ثلاثة أيام لتكون عبرة لغيره من السكان».

     
 

كيف تقيم الأداء العربي في أولمبياد ريو؟

جيد
عادي
سيء