• الأربعاء 03 ربيع الأول 1439هـ - 22 نوفمبر 2017م

بطولة «نيمار جونيو 5 لكرة القدم»

«جالاكسي الإماراتي» في قلب التحدي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 07 يوليو 2017

دبي (الاتحاد)

 تأهل فريق جالاكسي إلى نهائيات النسخة الثانية لبطولة «نيمار جونيو 5 لكرة القدم» التي تنافس فيها مع 860 فريقاً في الإمارات لتمثيل الدولة في النهائيات العالمية، ومواجهة فرق مختلفة من أكثر من 64 دولة في النهائيات المزمع إقامتها هذا الشهر، برعاية مؤسسة نيمار جونيور الخيرية في مدينة ساو باولو البرازيلية، وتقام المباريات اليوم وغداً.

ويخوض جالاكسي تحدي النهائيات في البرازيل أمام أفضل 30 فريقاً من القارات الستة أمام جمهور يعشق كرة القدم، مع فرصة لقاء اللاعب نيمار جونيور والتدرب معه هدية للفريق الفائز الذي سيحل ضيفاً على نيمار في ملعب «كامب نو» لمشاهدته في إحدى مبارياته مع فريق برشلونة الإسباني.

وتشكل البطولة تحدياً فريداً للاعبين حول العالم، إذ عندما يسجل كل فريق هدفاً، يخسر الفريق المنافس لاعباً، وهي مستوحاة من كرة قدم الشوارع التي لطالما لعبها نيمار خلال صغره، ومهاجم برشلونة والبرازيل متشوِّق لرؤية انطلاق موسم جديد من هذه الدورة المذهلة.

وكما فعلت الدنمارك واليونان في كأس أمم أوروبا عامي 1992 و2004، وفريق لسيتر سيتي عام 2016، حصل جالاكسي على فرصة ثانية من أجل التألق بعد أن اعتذرت إحدى الفرق من خوض التصفيات لنهائي الإمارات، بالإصرار والعزيمة وروح الفريق الواحد ذهب فريق جالاكسي، الحصان الأسود للبطولة، إلى النهائي وفاز على «الشباب الخمس»، حيث أقيمت النهائيات بالمنطقة التراثية بالشارقة أبريل الماضي بنتيجة هدفين لواحد.

وقال حميد حسين توكلي، قائد الفريق: شعرنا بالإحباط لعدم التأهل إلى نهائيات الدولة، وانتهى حلم راودنا في الوصول إلى النهائيات، لكن السعادة وجدت طريقها إلينا مجدداً حين تلقينا اتصالاً للمشاركة مرة أخرى، فالروح والمعنويات العالية هما جوهر كرة القدم، وهذا ما لاحظته في عيون فريقي عندما حظينا بفرصة اللعب مرة ثانية. وأضاف: تحلينا بالتركيز العالي والانسجام التام للوصول إلى النهائيات العالمية، ونحن نأمل في رفع اسم الإمارات عالياً.

وتابع: تمثل البطولة أسمى أشكال رياضة كرة القدم التي تحتفي بروح هذه الرياضة التنافسية، وقد أتاحت للاعبين آخرين من الإمارات فرصة استعراض مواهبهم وشغفهم بكرة القدم ومنحت المشاهدين فرصة قضاء وقت ممتع في أجواء من التشجيع وبمشاركة العائلات والأصدقاء، إنها تجربة وحدت الجميع للمشاركة في هذه الرياضة الجميلة.

وتنافس 834 فريقاً ضمت 4030 لاعباً في النسخة الثانية من التصفيات على مستوى الإمارات، حيث أقيمت 16 بطولة تأهيلية شهدت 383 مباراة، حققت فيها الفرق معدل تسجيل وصل إلى 3.28 هدف في المباراة الواحدة ليصل الإجمالي إلى 1256 هدفاً.

أما على مستوى العالم، فقد أقيمت البطولة في 53 دولة بين 27262 فريقاً بمشاركة 104079 لاعباً، وأقيمت 488 بطولة تأهيلية بواقع 6801 مباراة سجل فيها اللاعبون 22197 هدفاً بمعدل 3.26 هدف في المباراة الواحدة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا