• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

تهديدات باقتحام البورصة

مظاهرات حاشدة تشل الحركة بالعاصمة التايلندية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 14 يناير 2014

رويترز

بدأ المحتجون الذين يحاولون اسقاط رئيسة الوزراء التايلاندية ينجلوك شيناواترا، في تشديد الحصار حول الوزارات اليوم الثلاثاء، وهدد جناح متشدد باقتحام البورصة في الوقت الذي استمر فيه اغلاق تقاطعات الطرق الرئيسية في العاصمة بانكوك.

وتمثل الاضطرابات احدث فصل في صراع بدأ قبل ثماني سنوات بين الطبقة المتوسطة والمؤسسة الملكية في بانكوك من جهة، وأنصار ينجلوك وشقيقها رئيس الوزراء السابق الملياردير تاكسين شيناواترا واغلبهم من الفقراء وسكان الريف من جهة اخرى.

واضطرت وزارات كثيرة والبنك المركزي الى العمل من مكاتب احتياطية امس الاثنين بعد ان منع المحتجون بزعامة سوتيب توجسوبان موظفي الحكومة من الوصول لعملهم.

وقال سوتيب لانصاره في ساعة متأخرة الليلة الماضية "يجب ان نطوق المباني الحكومية ونغلقها في الصباح ونتركها بعد الظهر"، وحثهم على فعل ذلك كل يوم حتى تستقيل ينجلوك.

وسارت مجموعات من المتظاهرين سلميا من مخيمات احتجاجهم السبعة الكبيرة الى الوزارات ومكتب الجمارك ووكالة التخطيط وهيئات حكومية اخرى اليوم بهدف شل عمل الحكومة.

وهددت جماعة طلابية متحالفة مع اللجنة الشعبية للاصلاح الديمقراطي التي يتزعمها سوتيب بمهاجمة البورصة.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا