• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

الجيش اليمني يطرد «القاعدة» من بلدة في الجنوب

اغتيال دبلوماسي فرنسي وضابط شرطة في صنعاء

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 06 مايو 2014

عقيل الحـلالي (صنعاء)

قُتل دبلوماسي فرنسي وأصيب اثنان، أحدهما في حالة حرجة، كما قتل جنديان مساء أمس الاثنين برصاص مسلحين مجهولين في العاصمة اليمنية بعد ساعات من اغتيال ضابط شرطة برتبة عقيد، بينما أحزر الجيش اليمني تقدما كبيرا في العملية العسكرية ضد تنظيم القاعدة في محافظتي أبين وشبوة جنوب البلاد.

وذكر شهود عيان لـ (الاتحاد) أن مسلحين مجهولين كانوا على متن سيارة، من نوع لاندكروزر، فتحوا نيران أسلحتهم على سيارتين أحدهما تحمل لوحة مرورية «هيئة دبلوماسية» والأخرى تابعة للشرطة بالقرب من مبنى السفارة الفرنسية وسط العاصمة صنعاء.

وأوضحوا أن الهجوم أدى إلى مقتل وجرح ثلاثة أجانب يعتقد أنهم فرنسيون ومقتل جنديين يمنيين على الأقل بالإضافة إلى احتراق السيارة الدبلوماسية، مشيرين إلى أن المهاجمين لاذوا بالفرار بعد الهجوم مباشرة. وأعلنت وزارة الداخلية اليمنية في رسالة نصية عبر الجوال «مقتل أجنبي وإصابة آخر» برصاص «مسلحين مجهولين» وسط العاصمة. وقال مسؤول في شرطة العاصمة لـ(الاتحاد) إن الهجوم المسلح استهدف «دبلوماسيين فرنسيين» قالت وسائل إعلامية محلية إنهما يعملان لدى بعثة الاتحاد الأوروبي في صنعاء.

وأوضح المسؤول الأمني أن الهجوم أسفر عن مقتل أحد الفرنسيين على الفور وإصابة اثنين نقلا إلى المستشفى الجمهوري الحكومي القريب من موقع الحادثة ومبنى السفارة الفرنسية المحاط بإجراءات أمنية مشددة وحواجز إسمنتية كبيرة. وذكر أن حالة أحد الفرنسيين «حرجة»، بينما الآخر حالته مستقرة، دون أن ينفي إصابة جنديين في الهجوم الذي يعد الأحدث في مسلسل العنف الذي يستهدف الأجانب والدبلوماسيين في اليمن المضطرب منذ تنحي الرئيس السابق علي عبدالله صالح بداية 2012 تحت ضغط الشارع.

وكان دبلوماسي إيراني قتل برصاص مسلحين مجهولين حاولوا اختطافه في صنعاء في 18 يناير الفائت بعد قرابة شهر من إصابة القنصل الياباني في محاولة اختطاف فاشلة تعرض لها جنوب العاصمة، بينما قتل خبيران عسكريان من بيلاروسيا وألماني يعمل لدى سفارة بلاده في صنعاء في هجومين منفصلين في نوفمبر وأكتوبر العام الماضي. كما يأتي الهجوم على الدبلوماسيين الفرنسيين بعد ساعات من اغتيال ضابط أمني في شارع رئيسي شمال العاصمة صنعاء. وقال سكان لـ(الاتحاد) إن مسلحين كانا على متن دراجة نارية أطلقا الرصاص على العقيد محمد قوزع، مسؤول الأمن في معهد اللغات التابع للجيش، عندما كان يسير صباح الاثنين في شارع «تونس» حيث المعهد العسكري. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا