• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

لنشر الثقافة البيئية وتعزيز الوعي المجتمعي

مذكرة تفاهم بين «التغير المناخي والبيئة» و«حديقة الحيوان» بالعين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 24 أغسطس 2016

العين (الاتحاد)

وقعت وزارة التغير المناخي والبيئة مذكرة تفاهم مع المؤسسة العامة لحديقة الحيوان والأحياء المائية بالعين، تهدف لدعم توجهات الطرفين وتعزيز التنسيق والتعاون المشترك في برامج التوعية والتثقيف البيئي.

وتم توقيع المذكرة في مقر المؤسسة العامة لحديقة الحيوان والأحياء المائية بالعين، ومثلت الوزارة المهندسة عائشة محمد العبدولي الرئيس التنفيذي للابتكار ومديرة إدارة التثقيف والتوعية، في حين مثلت المؤسسة منى عبيد الظاهري المديرة التنفيذية لقطاع العمليات، وبحضور كل من معالي الدكتور ثاني الزيودي وغانم مبارك الهاجري مدير عام حديقة الحيوانات بالعين وعدد من المسؤولين من الجانبين. وجاءت هذه المذكرة لتكون ترجمة لحرص الطرفين على تعزيز الشراكة الاستراتيجية بينهما، وتنسيقاً للجهود الوطنية الرامية إلى دعم وتعزيز الوعي البيئي في المجتمع، وصولاً لضمان بيئة مستدامة للجمهور والأجيال المقبلة.

وركزت مذكرة التفاهم على ثلاثة محاور رئيسة، وهي آليات التعاون والتنسيق بين الطرفين في الحملات التثقيفية والبرامج والأنشطة والمعارض والمبادرات البيئية، وتبادل المعلومات والبيانات والخبرات ونشرها بين موظفي الجهتين ومختلف الشرائح المجتمعية لتحفيز السلوك البيئي الإيجابي في المجتمع. وأخيراً تبادل الخبرات والمعلومات الفنية بين الطرفين في مجال التحاليل والفحوص البيطرية. وقالت المهندسة عائشة محمد العبدولي الرئيس التنفيذي للابتكار ومديرة إدارة التثقيف والتوعية بوزارة التغير المناخي والبيئة: «إن الوزارة تؤمن بأن رفع مستويات الوعي العام والحفاظ على البيئة وحماية التنوع البيولوجي في البلاد، تعتبر مسائل بالغة الأهمية، وأنها مسؤولية مجتمعية، تقع على عاتق كافة الأفراد والمؤسسات الحكومية والخاصة في دولة الإمارات، من هنا فنحن حريصون على التعاون مع جهات وطنية مثل المؤسسة العامة لحديقة الحيوان والأحياء المائية بالعين، انطلاقاً من سعينا المشترك لبناء مستقبل مستدام، كما نعتبر هذه المذكرة مقدمة لتعاون استراتيجي يمتد على المدى البعيد». من جانبها، قالت منى عبيد الظاهري المديرة التنفيذية لقطاع العمليات في المؤسسة العامة لحديقة الحيوان والأحياء المائية بالعين: «إننا سعداء بالتعاون مع الوزارة في مسألة ذات طابع وطني بامتياز، فرفع الوعي بأهمية الحفاظ على البيئة، وتحفيز السلوك البيئي الإيجابي، يتماشى مع قيمنا المؤسسية، يضاف إلى ذلك بأن المؤسسة ترغب في تعزيز مكانتها كواحدة من المؤسسات الوطنية الرائدة في دعم الاستدامة البيئية للدولة، ومن خلال هذا التعاون، فإننا نأمل بتحقيق تقدم ملحوظ في مستوى الوعي العام لدى الأفراد والمؤسسات في إمارة أبوظبي، وعلى مستوى دولة الإمارات».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض