• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

أطلق النسخة التجريبية لبرنامج اكتشاف ورعاية الموهوبين

«أبوظبي للتعليم»: الدراسة الأحد 28 أغسطس ولا تأجيل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 24 أغسطس 2016

أبوظبي (الاتحاد)

أكد مجلس أبوظبي للتعليم عبر حسابه الرسمي «تويتر» أن الدوام المدرسي للطلاب سيبدأ يوم الأحد المقبل 28 أغسطس، ولا تأجيل لبداية العام الدراسي. جاء ذلك في رد المجلس عبر «تويتر» على عدد من الرسائل التي تبادلها مستخدمو وسائط التواصل الاجتماعي بشأن تكهنات حول تأجيل الدراسة.

كما أطلق المجلس النسخة التجريبية من برنامج «اكتشاف ورعاية الموهوبين والفائقين في مدارس أبوظبي» والذي يطبق كمرحلة أولية في 9 مدارس بالإمارة.

وشارك في ورشة العمل يومي 23- 24 أغسطس الحالي، 36 تربوياً من قيادات المدارس المختارة والعاملين بها، حصلوا خلالها على تعريف شامل للبرنامج التجريبي والموارد المستخدمة في تقديم ودعم البرنامج.

ويطبق البرنامج التجريبي الحالي أفضل الممارسات الدولية في مجال تعليم الموهوبين والفائقين بما يتماشى مع متطلبات المجتمع المحلي، ممهداً بذلك الطريق لبرامج مستقبلية مشابهة في جميع أنحاء الإمارة، وتبني الطلاب الموهوبين بغرض تعزيز استراتيجيات الاقتصاد القائم على المعرفة، وإتاحة الفرصة أمام جميع الطلبة لإطلاق طاقاتهم وإمكاناتهم الكاملة، إذ تبين الأبحاث أنه ما لم يحصل الطالب على الدعم المناسب من موارد وبرامج تدريبية، فإنه قد لا يتمكن من التفوق أو بلوغ أقصى إمكاناته.

وحصلت المدارس المشاركة في البرنامج التجريبي على كتيب «دليل اكتشاف ورعاية الطلبة الموهوبين والفائقين»، والذي يوفر الأسس التوجيهية والموارد اللازمة لاكتشاف الطلبة الموهوبين ونماذج الخدمة للرعاية التعليمية المناسبة لهم، وستقوم كل مدرسة مشاركة بتعيين شخصين لتلقي دورة مكثفة لتدريب المدربين، وذلك ليتمكنوا فيما بعد من تقديم الدعم للمعلمين الآخرين بمدارسهم في تطبيق الاستراتيجيات والموارد بحسب كتيب دليل البرنامج. وبالإضافة إلى ذلك، فإن المدارس ستتلقى ما يلزم من الوحدات الإثرائية والموارد الداعمة والبرامج التدريبية.

وقالت مريم النعيمي معلمة لغة عربية في مدرسة حنين: إن الورشة تجربة فريدة ومتميزة إذ يشكل الطلبة الموهوبون مصدراً مهماً للإسهام في خدمة هذا الوطن، وهذا البرنامج التدريبي يفيدنا كمعلمين في التعرف بعمق على كيفية احتواء الطلبة الموهوبين واستغلال أقصى طاقاتهم وإمكاناتهم.

من جانبه أكد محمد مخلوف معلم ذوي الاحتياجات الخاصة في مدرسة النهيانية، أهمية هذا البرنامج نظراً لما تؤديه الموهبة من دور في تطوير قدرات الطلبة وتنمية مهاراتهم المختلفة وإننا كمعلمين متحمسين لتطبيق هذا البرنامج في جميع مدارس الإمارة، حيث إن دعم هؤلاء الطلبة يعني دعم النجاح والتميز في المستقبل.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض