• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

جابي قائد أتلتيكو:

لا نزال في موقف أفضل ومصيرنا بين أيدينا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 06 مايو 2014

تلقت آمال أتلتيكو مدريد في التتويج بلقب دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم للمرة الأولى منذ 1996 لطمة قوية، بعد هزيمته صفر - 2 أمام مضيفه ليفانتي. وكان الفوز على ليفانتي يعني أن أتلتيكو بحاجة إلى الانتصار في ملعبه أمام ملقة الأسبوع القادم كي يضمن اللقب قبل مواجهة برشلونة بطل الموسم الماضي في الجولة الأخيرة من المسابقة، لكن فيليبي لويس لاعب أتلتيكو وضع الكرة في مرمى فريقه بطريق الخطأ في الدقيقة السابعة، ثم أضاف ديفيد بارال الهدف الثاني لليفانتي قبل 21 دقيقة من النهاية.

وقال جابي قائد أتلتيكو في مقابلة مع التلفزيون الإسباني: «أنا فخور بالفريق، وحاولنا بكل ما في وسعنا، وكان أفضل لاعب في الفريق المنافس هو حارس المرمى». وأضاف: «لا يمكننا التعامل بانفعال مع الأمر؛ لأننا لا نزال في موقف أفضل ومصيرنا بين أيدينا، إذا فزنا بمباراتينا القادمتين سنتوج باللقب».

ويتطلع أتلتيكو تحت قيادة المدرب الأرجنتيني دييجو سيميوني للفوز بالدوري للمرة الأولى منذ أن حقق الفريق الثنائية المحلية في 1996. وفي واحد من أفضل مواسم أتلتيكو في تاريخه، تأهل الفريق لمواجهة ريال مدريد في نهائي دوري أبطال أوروبا، بعد فوزه 3 - 1 على مضيفه تشيلسي الأسبوع الماضي. ولم يكن الإجهاد واضحا على لاعبي أتلتيكو، بعد مباراة لندن، وبدأ الفريق المباراة أمام ليفانتي بقوة، لكنه تأخر بعد أن اصطدمت الكرة بصدر لويس، وسكنت مرمى فريقه بطريق الخطأ. ويملك أتليتيكو 88 نقطة من 36 مباراة مقابل 85 نقطة لبرشلونة صاحب المركز الثاني، الذي تعادل 2 - 2 مع ضيفه خيتافي.

(مدريد - رويترز)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا