• الجمعة 08 شوال 1439هـ - 22 يونيو 2018م

الحكام يتلقون التهاني بالشهر الفضيل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 25 مايو 2018

إمارات الدولة (وام)

استقبل صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، معالي الدكتورة أمل القبيسي رئيس المجلس الوطني الاتحادي، وعدداً من أعضاء المجلس الوطني الاتحادي، مساء أمس الخميس في قصر البديع العامر، والذين قدموا للسلام على سموه وتهنئته بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك، متمنين أن يعيده الله على سموه أعواماً عديدة وأياماً مديدة وهو ينعم بموفور الصحة والعافية ولدولة الإمارات دوام التقدم  والريادة وعلى الأمتين العربية والإسلامية بالخير والبركة والأمن والسلام.

وتبادل صاحب السمو حاكم الشارقة مع رئيس المجلس والأعضاء التهاني والتبريكات بهذا الشهر الفضيل، وقد أثنى سموه خلال اللقاء على جهود المجلس الوطني الاتحادي في خدمة قضايا الوطن والمواطنين، كما أشاد سموه بالدور الفاعل الذي يقوم به المجلس الوطني الاتحادي في مناقشة ما من شأنه تحقيق المصلحة العامة.

من جانبهم تقدم رئيس وأعضاء المجلس الوطني الاتحادي بخالص الشكر والثناء والتقدير لصاحب السمو حاكم الشارقة على حفاوة الاستقبال وعلى ما تفضل به سموه من حديث فكري ثقافي يثري حصيلتهم البرلمانية، ويعزز من جهودهم وأدوارهم الفاعلة اتجاه المجتمع وأفراده.

كما، تقبل صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، وبحضور سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي العهد نائب حاكم الشارقة، وسمو الشيخ عبدالله بن سالم القاسمي نائب حاكم الشارقة، مساء أمس بقصر البديع العامر، التهاني والتبريكات بمناسبة شهر رمضان المبارك، من جموع المهنئين من الوجهاء وأعيان البلاد وأبناء القبائل والمواطنين والمقيمين من أبناء الجاليات الإسلامية والعربية، الذين قدموا للسلام على سموه وتهنئته بهذه المناسبة المباركة، راجين المولى أن يعيد هذه المناسبة وأمثالها على سموه بموفور الصحة ودوام العافية وعلى دولة الإمارات الأمن والأمان ومزيداً من التقدم والرخاء.

وتلقى صاحب السمو حاكم الشارقة التهاني بالشهر الفضيل من الشيخ طالب بن صقر القاسمي، وعدد من السفراء وأعضاء السلك الدبلوماسي لدول مجلس التعاون الخليجي، راجين المولى عز وجل أن يعيد هذه المناسبة على سموه بموفور الصحة والعافية. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا