• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

افتتاح تراثي لمهرجان الغربية للرياضات المائية

«الذيب» يفترس «التفريس»

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 25 أبريل 2015

المنطقة الغربية (الاتحاد)

افتتح الشيخ أحمد بن حمدان آل نهيان رئيس لجنة الكايت سيرف ولجنة الإمارات للتجديف والتزحلق على الماء، مساء أمس، فعاليات مهرجان الغربية للرياضيات المائية في دورته السابعة، برعاية سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في المنطقة الغربية، بشاطئ مدينة المرفأ بالمنطقة الغربية. تنظم الفعاليات لجنة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية بالتعاون مع نادي أبوظبي للرياضات الشراعية واليخوت، بدعم من نادي الغربية الرياضي، وسط حضور كبير من العائلات والأسر والشباب.

ويتضمن المهرجان الذي حظي بحفل افتتاح مدهش ومشوق فعاليات كثيرة ومتنوعة، إضافة إلى باقة مميزة من الفعاليات التراثية ذات الصلة بالطابع البحري، وشهد الحفل الألعاب النارية، وعروض الليزر، والفقرات الترفيهية، وبعدها انطلقت منافسات اليوم الأول التي تضمنت مسابقات التفريس التي شارك فيها عدد كبير من عشاق الرياضة، مستخدمين قوارب البوانيش التراثية التي كانت تستخدم قديماً خلال رحلات الصيد في المياه الضحلة، وهي عبارة عن خشب محفور على شكل قارب، وأسفرت المنافسات عن فوز القارب (الذيب)، للمالك خالد خادم جمعة الرميثي، وبقيادة النواخذة خادم جمعة الرميثي، وحل ثانياً، القارب (الحوت)، للمالك راشد سعيد صباح الرميثي، وبقيادة النواخذة علي هاشم الرميثي، وفي المركز الثالث، جاء القارب مرور الغربية، للمالك يعقوب يوسف الحمادي، وبقيادة النواخذة يعقوب يوسف الحمادي.

وأشاد الشيخ أحمد بن حمدان آل نهيان، بالدعم الكبير الذي يوليه صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، لفعاليات مهرجان الغربية للرياضات المائية منذ انطلاقته، مثمناً الرعاية الكريمة لسمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في المنطقة الغربية، لهذا الحدث الرياضي الكبير.

وقال: «الدورة الحالية تحمل الكثير من البرامج الرياضية المشوقة للشباب وجمهور الغربية، والمهرجان آخذ في النمو والتوسع عاماً بعد آخر، شبابنا عددهم يزيد، وانتصاراتهم تتجدد في كل دورة، وجمهور المهرجان ارتفع خلال المهرجان الماضي 2014 ليبلغ 60 ألف نسمة، وتوقع أن يتراوح بين 80 و100 ألف من كل الفئات العمرية في هذه الدورة، مع مشاركة المرأة في شتى برامج المهرجان».

وأكد أن من أهم أهداف المهرجان رسم الفرحة على وجوه الجميع، كما يقدم رسالة مهمة وهي توجيه أهل الإمارات إلى المنطقة الغربية كمنطقة سياحية متقدمة من الدرجة الأولى، وتقوية أواصر المحبة والإخوة بين شباب الدولة والمشاركين من مختلف دول العالم. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا