• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

ارتفع 1,6% وقيم التداول تتخطى حصيلة عام 2013

زخم السيولة والتفاؤل يدعمان مؤشر سوق دبي لاختراق قمة 5330 نقطة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 06 مايو 2014

مصطفى عبدالعظيم (دبي)

واصل المؤشر العام لسوق دبي للجلسة الثانية على التوالي اختراق حواجز مقاومة جديدة، بتجاوزه أمس مستوى 5330 نقطة للمرة الأولى منذ مطلع أغسطس 2008، مدعوماً بزخم السيولة التي تجاوزت بنهاية جلسة الأمس حصيلة تداولات عام 2013 بأكمله البالغة 159,9 مليار درهم.

واتسمت جلسة أمس بالتحركات الإيجابية للعديد من الأسهم القيادية في القطاعات كافة لا سيما قطاعات البنوك والاستثمار والعقارات، حيث واصل المستثمرون توجيه السيولة إلى أسهم منتقاة في هذه القطاعات، تصدرتها أسهم «أرابتك القابضة» و«إعمار العقارية» و«الاتحاد العقارية» وبنك دبي الإسلامي، وهي الأسهم التي استحوذت على غالبية السيولة المتداولة أمس، البالغة 2,83 مليار درهم، ليغلق المؤشر على 5,331٫360 نقطة بارتفاع وقدره 84٫070 نقطة عن إغلاقه السابق.

وقال الخبير المالي وضاح الطه، إن التدفقات العالية من السيولة التي تستهدف الأسهم القيادية، فضلاً عن عودة الاهتمام بالمؤشرات الفنية وحالة والتفاؤل التي تسود أوساط المستثمرين، شكلت عوامل أساسية لدفع السوق لكسر حواجز مقاومة مهمة خلال جلستين فقط، ويتوقع أن يتواصل هذا النمط خلال الجلسات المقبلة.

وأشار إلى أن هذه الأجواء، التي تسودها «السعادة المفرطة» جراء المكاسب القوية والتدفقات العالية للسيولة، تقود في كثير من الأحيان إلى تجاهل الأساسيات مما يرجح استمرار هذه الارتفاعات واختراق حواجز أخرى جديدة بعد أن أعطى تخطى حاجز الـ 5200 نقطة في جلسة الأحد الضوء الأخضر لتوجيه البوصلة نحو حاجز 5500 نقطة.

ولفت الطه إلى أن هذه الأوضاع المفرطة في التفاؤل، التي قد تتطلب نوعاً من الحذر والتأني عند نقاط محددة، تعكس مدى تجاهل الأسواق للأساسات والمخاطر بالتركيز فقط على النقاط الإيجابية الدافعة للارتفاعات المتوالية، لكن في الوقت ذاته اعتبر الطه أن المستثمرون في الأسواق لا يشعرون بقلق في ظل الثقة بالاقتصاد والأداء القوي للشركات وتلاشي هاجس المخاطر العالية.

وشهدت حركة التداول أمس تبايناً في الأداء على صعيد الأحجام والقيم والصفقات، فبينما قفزت قيم التداول إلى 1,83 مليار درهم مقارنة مع 2,46 مليار درهم في جلسة الأحد، انخفضت أحجام التداول لتصل إلى 718,3 مليون سهم مقارنة مع 780,7 سهم في الجلسة السابقة، كما زادت الصفقات المنفذة لتصل إلى 12876 صفقة مقارنة مع 11996 صفقة سابقة.

ووفقاً لبيانات سوق دبي المالي، شهد التداول ارتفاع 14 شركة وهبوط 15 شركة وثبات أسعار 3 شركات، حيث تصدر سهم بنك المشرق قائمة الشركات الأكثر ارتفاعاً من حيث التغير في أسعارها بإغلاقه عند سعر 135 درهماً بنسبة ارتفاع بلغت 8%.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا