• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

انتشرت عربياً وعالمياً وحققت ملايين المشاهدات على «يوتيوب»

«هابي» فاريل ويليامز.. أغنية يرقص العالم على أنغامها

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 06 مايو 2014

استطاعت أغنية «Happy» من فيلم الرسوم المتحركة «Despicable Me2»، للمغني فاريل ويليامز، التي صدرت بتاريخ 21 نوفمبر 2013 مع فيديو كليب، أن تحقق أكثر من 220,945,800 مليون مشاهدة على موقع «يوتيوب»، وكذلك احتلت المركز الأول في سباقات الأغنيات في نحو 19 دولة، كما رشحت لجائزة الأوسكار لأفضل أغنية، لكن ذهبت الجائزة إلى أغنية فيلم الرسوم المتحركة «Frozen»، ولم يقتصر نجاح الأغنية على الغرب فقط، بل امتد نحاجها أيضاً في جميع أنحاء البلاد العربية الأخرى، ولم يتوقع مغني الراب ويليامز أن يحقق هذه الشهرة في هذه المدة القصيرة، بعد أن أصدر أغنية «Happy» - أو «سعيد» بالعربية -، حيث انتشرت ليرقص على أنغامها مختلف الأعمار والأجناس من بلاد عدة، وفي أماكن مختلفة من أرجاء بلادهم، وعبروا من خلال كلمات الأغنية وتصويرها، عن سعادتهم، كلٌ على طريقته.

تامر عبد الحميد

انتشرت منذ فترة العديد من مقاطع الفيديو على موقع «يوتيوب»، قام جماهير من مختلف أنحاء الوطن العربي بتصويرها، وجاءت جميعها مشابهة للأغنية التي صورها ويليامز على طريقة الفيديو كليب «Happy» ، وغرد بعدها على حسابه في موقع التواصل الاجتماعي «تويتر» رافعاً شعار «لنكون.. سعداء»، وأخذ الجمهور يتمايل ويرقص، ويقلد حركات ويليامز نفسها التي قدمها في أغنيته المصورة التي يدعو فيها للتفاؤل والسعادة، في تظاهرة جميلة عنوانها «كلنا.. سعداء».

تغيير مسار الحياة

تغيرت مسار حياة ويليامز تماماً في الشهور الأخيرة، ليس فقط لتقديمه أنجح أغنيات عام 2013، لكنه أيضاً صاحب فكرة «أول فيديو موسيقي في العالم على مدار 24 ساعة»، وذلك من خلال موقع على الإنترنت، بعنوان 24hoursofhappy.com يضم عرضا مرئيا على مدار 24 ساعة، الأمر الذي يجعل العالم كله سعيداً طوال اليوم.

وأنتج الفيديو من قبل شركة إيكونوكلاست الفرنسية، وأخرج من قبل «وي آر فروم لوس أنجلوس»، مخرجة تطبيق آيفون لفيديو كاسياس الموسيقي التفاعلي «آي لوف يو سو»، حيث يكشف الفيديو الذي تبلغ مدته 24 ساعة عن أدوات تفاعلية عديدة، بما فيها مشاركة الفيديو والتعليق على لحظات معينة منه، ولا يظهر فيديو 24 ساعة من السعادة، وليامز وهو يمشي ويرقص ويغني في شوارع لوس أنجلوس فحسب، بل يظهر أيضاً عدة راقصين ومشاهير يتبارون، بما فيهم مقدم البرامج التلفزيونية جيمي كيميل، وممثلون ومغنون، أمثال جيمي فوكس وكيلي أوزبورن، ولاعب كرة السلة المحترف إيرفن، ومغني الراب تايلر ذي كرياتور. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا