• الأربعاء 29 ذي الحجة 1438هـ - 20 سبتمبر 2017م

رولف هابن يانسن الرئيس التنفيذي لشركة هاباغ - لويد الألمانية لـ «الاتحاد»:

الاندماج مع «الملاحة العربية» يخلق خامس أكبر كيان للشحن البحري في العالم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 04 يوليو 2017

حوار: يوسف العربي

تخلق عملية اندماج شركتي «هاباغ - لويد» الألمانية مع شركة «الملاحة العربية المتحدة»، التي تتخذ من الإمارات مقراً لها، واحدة من خمس شركات شحن بحري كبرى في العالم بطاقة استيعابية إجمالية قدرها 1.7 مليون حاوية، بحسب رولف هابن يانسن، الرئيس التنفيذي لشركة «هاباغ - لويد» الذي أكد أن الصفقة تحقق وفورات تبلغ 1.6 مليار درهم «435 مليون دولار» سنوياً ابتداءً من عام 2019.

وقال يانسن، في حوار مع «الاتحاد»، عقب إنجاز صفقة الاندماج التي قدرت قيمتها بمليارات الدولارات، إن أسطول الكيان الجديد مكون من 230 سفينة ذات إيرادات مجمعة تقدر بنحو 12 مليار دولار، لتصبح واحدة من خمس من شركات الشحن البحري الكبرى في العالم.

وأضاف: بشكلٍ عام، يوجد هنالك تكامل استراتيجي مثالي بين كل من شركة «هاباغ - لويد» وشركة الملاحة العربية المتحدة، وسينتج عن هذا الاندماج العديد من المزايا المهمة، متوقعاً تخفيض في التكلفة من خلال تحقيق فورات توازي 435 مليون دولار سنوياً اعتباراً من عام 2019، الأمر الذي يجعل الشركة أكثر تنافسية.

وأوضح أنه بعد دمج أسطول الشركتين سيكون متوسط عمر الأسطول الجديد 7.2 سنة، الأمر الذي يجعله أحد أحدث الأساطيل في القطاع، وسيكون متوسط الطاقة الاستيعابية لكل سفينة في الأسطول الجديد نحو 6.840 حاوية نمطية، وبذلك يكون أكبر بنحو 30% من متوسط الطاقة الاستيعابية لأكبر 15 شركة في القطاع.

ووفق يانسن، ستكون بنية الأسطول كالتالي: ستمتلك الشركة المرونة اللازمة لتشغيل الأسطول، بالإضافة إلى هيكل تكلفة أفضل، مقارنة مع الشركات الأخرى التي تشغل سفناً مستأجرة أكثر ضمن أسطولها. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا