• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

رسائل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 05 مايو 2014

لمساعدة طلاب العلم

كشفت واقعة اضطرار إحدى المدارس الخاصة في الشارقة لمنع تدريس التلاميذ الذين لم يسدد آباؤهم الرسوم الدراسية المقررة، والتي نشرتها الصحف مؤخراً، كشفت عن وجود شرائح من الفئات المحتاجة في المجتمع بحاجة لمساعدة من أجل توفير حق التعليم لأبنائها. ولا أعتقد أن أياً من أولياء الأمور هؤلاء التلاميذ يرضى بأن يكون ابنه في هذا الوضع لولا قلة ذات اليد.

وكنت قد قرأت في “الاتحاد” أن مؤسسة دبي الإسلامي الإنسانية قامت بمساعدة 249 أسرة مواطنة ومقيمة محتاجة بسداد الرسوم الدراسية عنهم بمبلغ تجاوز المليونين و260 ألف درهم.

واستفاد من هذه المساعدات الدراسية، عائلات فقيرة ومحتاجة، وغير القادرين على سداد الرسوم الدراسية المترتبة على أبنائهم في عدد من إمارات الدولة.

كما تقوم غيرها من المؤسسات والهيئات الرسمية في الدولة بتقديم مثل هذه المساعدات الضرورية التي تخفف من الأعباء المالية التي ترهق أولياء أمور الطلبة، وتشكل لهم هاجساً بعدم تمكن أبنائهم من مواصلة إكمال تعليمهم.

وهذه الهيئات والمؤسسات الخيرية تقوم بمساعدة معظم الأسر الفقيرة والمحتاجة من المواطنين، والمقيمين العاجزين عن سداد الرسوم الدراسية، إضافة سداد الرسوم الطبية والصحية وسداد إيجارات المساكن، وذلك بعد دراسة مستفيضة للحالة. وتركز أيضاً على المساعدات الدراسية دعماً في المساهمة في العملية التربوية وحفاظاً على النشء من الانحراف وتشجيعهم وحثهم على إكمال تعليمهم، وخلق جيل واعد يساهم في بناء وتنمية المجتمع. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا