• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

المنتخب يغادر إلى معسكر الدوحة 8 يناير

النعيمي: صفحة جديدة لاتحاد اليد بعد اجتماع «الهيئة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 02 يناير 2014

رضا سليم (دبي) - وجه الدكتور عيسى النعيمي رئيس اتحاد اليد الشكر إلى إبراهيم عبدالملك الأمين العام للهيئة العامة للشباب والرياضية، وإلى عبدالمحسن الدوسري الأمين العام المساعد، وخالد المدفع الأمين العام المساعد، وخالد آل حسين مدير إدارة الرياضة والاتحادات في الهيئة على الاجتماع المثمر والهادف الذي جمع أعضاء مجلس إدارة اتحاد كرة اليد مع الهيئة، بهدف حل المشاكل التي طرأت داخل الاتحاد مؤخراً، وقال النعيمي: كانت الشفافية هي العنوان الأبرز في لقاء الهيئة مع رئيس وأعضاء مجلس الإدارة، وقد خرج الاجتماع بنتائج إيجابية كبيرة ستفيد مسيرة اللعبة كثيراً. أضاف: أنا سعيد للتوصل إلى نقطة جمعت مجلس الإدارة خاصة أن الجميع رحب بفتح صفحة جديدة، ولم تكن هناك أي خلافات شخصية على الإطلاق لأنه لا مكان للخلافات الشخصية في العمل العام والتطوعي خصوصاً إذا كان هذا العمل يهدف إلى الارتقاء بلعبة جماعية مهمة مثل كرة اليد.

وتابع، قائلاً: المصلحة العامة للعبة ستكون هدفنا الأول والأخير في مسيرة الاتحاد خلال المرحلة المقبلة، ومجلس الإدارة يضع مصلحة الاتحاد واللعبة فوق كل اعتبار وأتمنى أن تكون السنة الجديدة 2014 سنة خير واستقرار وتميز على الاتحاد وعلى كافة الاتحادات بالدولة وعلى الرياضة بالدولة بصفة عامة وأبناء الإمارات قيادة وشعبا وعلى المقيمين على أرض هذا الوطن.

ومن جانبه، أكد محمد حسن السويدي أمين عام اتحاد كرة اليد أن الاجتماع مع إبراهيم عبدالملك، بهدف حل مشاكل الاتحاد، كان مثمراً خاصة أن معظم أعضاء الاتحاد تواجدوا في الاجتماع وتم طرح الموضوعات والمشاكل بشفافية تامة من الجميع، كما طرحوا كل هموم الاتحاد على طاولة الهيئة، وكان التجاوب من الجميع. أضاف أن الأمين العام للهيئة ناقش كل التفاصيل وطلب من الجميع الالتزام باللوائح الموجودة والتي تنظم عمل الاتحاد وعدم تدخل أحد في اختصاصات الآخر، مؤكداً أن الجميع يسعى في النهاية لخدمة الوطن لأن عضوية الاتحادات تطوعية وليست وظيفة، وقال عبدالملك للحضور: من يرد أن يخدم في اللعبة، فالمجال مفتوح أمامه.

وتمنى السويدي أن يشهد الاتحاد خلال المرحلة المقبلة تغييرات في الفكر والتعامل خاصة أن هناك 8 أعضاء يتعاملون بروح واحدة، وقال: نحن مقبلون على البطولة الآسيوية المؤهلة لكأس العالم والتي ستقام بالبحرين، والأولى أن نركز مع المنتخب من أجل تحقيق نتيجة مشرفة والمنافسة على إحدى بطاقات التأهل للمونديال.

أضاف: أهم ما في المرحلة المقبلة أن نترك اللجان تعمل ويقوم مجلس الإدارة في اجتماعاته بمناقشة عملها من خلال التوصيات التي ترفعها اللجان ولا يمكن أن يكون هناك تداخل في عمل اللجان المختلفة طالما أننا وافقنا من البداية على تشكيل هذه اللجان، ومنحها الفرصة كاملة للعمل، وفي النهاية، ستضب جميع التوصيات في اجتماعات مجلس الإدارة وله الحق في اتخاذ القرارات أو رفض التوصيات طبقا للتصويت داخل مجلس الإدارة وهو ما نعمل به من خلال اللوائح والقوانين التي تنظم عملنا داخل الاتحاد.

ووجه السويدي الشكر إلى إبراهيم عبدالملك على تدخله في الوقت المناسب لحل مشاكل الاتحاد، وقال: الهيئة دائما هي الجهة التي نلجأ لها في كل أمورنا، وجاء تدخل إبراهيم عبدالملك في الوقت المناسب ليوقف الكثير من المشاكل التي كانت من الممكن أن تحدث بعدما وصلنا إلى طريق مسدود من الخلافات، والأهم أن يكون الاختلاف في الرأي لمصلحة اللعبة ولا يفسد للود قضية بيننا.

على جانب آخر، يبدأ المنتخب التجمع اليوم بصالة النادي الأهلي بمشاركة 20 لاعباً، ويستمر التجمع والتدريبات اليومية حتى يوم 8 يناير الحالي، وقد وضع الجهاز الفني بقيادة الإسباني جوميز برنامجا للتدريبات، يتضمن تدريب المنتخب على فترتين.

ويغادر المنتخب إلى الدوحة يوم 8 يناير الجاري لإقامة معسكر هناك والمشاركة في البطولة الدولية التي تقام خلال الفترة من 12 إلى 16 يناير بمشاركة 4 منتخبات منها منتخبنا وقطر والبحرين وجارٍ البحث عن المنتخب الرابع.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا