• الاثنين 30 جمادى الأولى 1438هـ - 27 فبراير 2017م

أميركا تقلل من مخاطر غزو روسي لأوكرانيا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 21 أغسطس 2016

واشنطن (وكالات)

أعلن البيت الأبيض أمس الأول، أن نائب الرئيس الأميركي جو بايدن والرئيس الأوكراني بترو بوروشنكو، دعيا في مكالمة هاتفية إلى تسوية سريعة للنزاع مع الانفصاليين الموالين لروسيا، وسط تصاعد التوتر مع موسكو.

وجاء في بيان للبيت الأبيض أن بايدن وبوروشنكو «أعربا عن القلق بشأن استئناف المعارك مؤخراً في شرق أوكرانيا، حيث وصلت انتهاكات وقف إطلاق النار من قبل الانفصاليين الموالين لروسيا إلى أعلى مستوياتها منذ 2015، وغالباً ما تستخدم فيها أسلحة ثقيلة».

وقلل البنتاجون أمس الأول من القلق القائم حيال غزو روسي محتمل لأوكرانيا، مؤكداً أن القوات الروسية المحتشدة على الحدود بين البلدين ليست إلا من أجل تدريبات عسكرية. وتشكل القرم منذ الأسبوع الماضي محور توتر تصاعد فجأة بين موسكو وكييف في وقت ترأس الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اجتماعاً لمجلس الأمن المتنفذ في القرم، في خامس زيارة له للمنطقة الواقعة على البحر الأسود منذ ضمها في مارس 2014.

     
 

هل تحد السياسات الأميركية الجديدة من الهجرة العربية للغرب عموما؟

نعم
لا