• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

«البافاري» يرافق «الكاتالوني» إلى نصف نهائي أبطال أوروبا

«بيلد»: تألق البايرن يسحق بورتو و«سروال جوارديولا»!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 23 أبريل 2015

ميونيخ، برشلونة (وكالات)

أعاد بايرن ميونيخ الألماني إلى الأذهان ذكريات التتويج بثلاثية من الألقاب في 2013 بعدما تغلب على آثار الغيابات في صفوفه بسبب الاصابات ليكتسح ضيفه بورتو البرتغالي 6-1 في إياب دور الثمانية أمس الأول ويصل إلى نصف نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم. ومع غياب آرين روبن وديفيد ألابا وفرانك ريبري ومهدي بنعطية بسبب الإصابة والرحيل المفاجيء لطبيب الفريق الذي أمضى فترة طويلة داخل جدران العملاق البافاري، تألق بايرن بشكل لافت في الشوط الأول ليهز شباك بورتو خمس مرات. وقال توماس مولر مهاجم بايرن والذي سجل هدفا في لقاء أمس الأول للصحفيين: «من الصعب ايجاد الكلمات المناسبة لشرح ما حدث». وأضاف بعدما رفع رصيده إلى 27 هدفا في دوري الأبطال: «لم يكن الأمر ليسير بشكل أفضل من ذلك».

وتابع: «كان هناك الكثير من الكلام عن الفريق قبل المباراة لكن تقديم الشوط الأول بهذه الطريقة هو أمر مذهل للغاية».

وعاد لاعب الوسط باستيان شفاينشتايجر بعد شفائه من الإصابة، لكنه جلس على مقاعد بدلاء بايرن الذي سجل ثلاثة أهداف في 13 دقيقة ثم أضاف هدفين آخرين في الشوط الأول ليعوض هزيمته 3-1 في لقاء الذهاب على ملعب بورتو. وقال مولر: «الآن يمكننا أن نمزح بشأن الأمر لكننا بذلنا مجهودا ضخما، الضغوط مفيدة للمرء في بعض الأحيان». وأضاف وهو يشير للثقة التي حصل عليها بايرن بعد مثل هذا الانتصار: «توجد أوقات في الموسم يخرج فيها المرء بشيء من مباراة وهذا ما حدث».

ويستطيع بايرن الاحتفاظ بلقب الدوري المحلي مطلع الأسبوع المقبل، كما سيلعب في قبل نهائي كأس ألمانيا وهو ما يعيد ذكريات ثلاثية 2013 عندما توج أيضا بدوري الأبطال. ويثق البولندي روبرت ليفاندوفسكي، مهاجم بايرن، والذي سجل هدفين أمس الأول، في أن بطل أوروبا خمس مرات لم يقدم كل ما في جعبته حتى الآن. وقال ليفاندوفسكي: «قدمنا مباراة مذهلة، بذلنا الكثير من الجهد واعتقد كثيرون أننا لن ننجح». وأضاف: «لكن يمكنا أن نفعل أي شيء الآن، بايرن لا يزال فريقا قويا، نريد دائما الضغط لأقصى مدى بغض النظر عن هوية المنافس. نريد الفوز بكل شيء ويمكننا أن نفعل هذا».

وخصصت الصحف الألمانية الصادرة صباح أمس مساحات واسعة في صدر صفحاتها للإشادة بفريق البايرن، وكان تألق اللاعب تياجو ألكانتارا وسروال جوارديولا الممزق هما أبرز ما تناولته تلك الصحف في إصداراتها الأولى، وتحدثت صحيفة «بيلد» عن احتفال جوارديولا وقالت: «تألق بايرن ميونيخ كان ساحقا لبورتو ولسروال جوارديولا». وقال الموقع الرسمي لصحيفة «ديرشبيجل»: « لقد كان الفريق يعاني من أزمة كبيرة قبل وقت قصير.. المباراة أمام بورتو كانت تعني التحرر من الضغوط». وتابعت الصحيفة: «المباراة أثبتت أن الفريق الأوفر حظا في الفوز باللقب سيخرج من ميونيخ». وأشارت معظم الصحف الألمانية إلى أن البايرن خاض اللقاء وهو يعاني من أزمة حقيقية بعد هزيمته في البرتغال ثم رحيل طبيب الفريق هانز ويليم مولر الذي قضى 40 عاما بين جدران النادي. وذكرت مجلة «كيكر»: «الضغط كان كبيرا قبل مباراة العودة.. بايرن كان يجب عليه أن يصحح الأوضاع وقد فعل ذلك ولكن كيف؟.. هذه هي المرة الأولى التي يصل فيها بايرن ميونيخ إلى الدور قبل النهائي للمرة الرابعة ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا