• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

«الصحة» تناقش فيروس «كورونا» وسبل الوقاية منه

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 04 مايو 2014

ناقشت العيادة الذكية التفاعلية موضوع “أعرف أكثر عن فيروس كورونا” والتي أطلقتها إدارة الاتصال الحكومي لوزارة الصحة، واستضافت العيادة الذكية الدكتور محمد بادي، إخصائي صحة عامة، ليرد على استفسارات وأسئلة المتابعين حول أسباب انتشار فيروس كورونا وأعراضه وطرق الوقاية منه، من خلال النافذة التفاعلية على حساب التويتر الخاص بوزارة الصحة.

وأوضح الدكتور محمد البادي رداً على الاستفسارات التي تلقتها العيادة الذكية، بأن فيروسات كورونا تتسبب في إصابة الإنسان بأمراض تتراوح حدتها بين الإصابة بنزلة البرد الشائعة والمتلازمة التنفسية الحادة الوخيمة، وأن فيروس كورونا المسبب لمتلازمة الشرق الأوسط التنفسية هو فصيلة جديدة لم تكتشف وأنها تصيب وتسبب أمراضاً للإنسان والحيوان.

كما أجاب البادي على استفسارات المتابعين حول موضوع سبل الوقاية من الإصابة بهذا الفيروس وهي المداومة على غسل اليدين جيداً بالماء والصابون أو المواد المطهرة الأخرى، خصوصا بعد السعال أو العطس واستخدام دورات المياه، وتجنب استهلاك المنتجات الحيوانية النيئة أو الناقصة الطهي، واستخدام المنديل عند السعال أو العطس، وتغطية الفم والأنف ثم التخلص منه في سلة النفايات.

كما نصح المتابعون بالمحافظة على العادات الصحية الأخرى كالتوازن الغذائي والنشاط البدني وأخذ قسط كافٍ من النوم.

بدورها أفادت وداد أحمد بوحميد، مدير الاتصال الحكومي بأن من توجهات وزارة الصحة هي الاستباقية في تقديم الخدمات للمتعاملين والاستجابة المباشرة لتطلعات المتعاملين بصورة تفوق توقعاتهم ورفع الثقافة الصحية للمتعاملين إلكترونياً ونشر المعلومات التثقيفية التوعوية بين أفراد المجتمع واختصار الوقت والجهد للحصول على المعلومة المرتبطة بالمناسبة الصحية من خلال تواصل الجمهور التفاعلي “الإيجابي” من خارج الدولة وداخلها، مما يساهم في تغيير أنماط السلوك الصحي بشكل أساسي.

بدورها قالت العنود الحداد مسؤولة المشروع، من الأهداف الرئيسية لإطلاق هذه المبادرة هي استخدام التكنولوجيا والتقنيات الحديثة الأسرع للتفاعل مع الجمهور والوصول للمعلومة الصحية الموثوق بها عن طريق التواصل المباشر مع الطبيب المختص مما يؤدي إلى الحصول على التشخيص السريع من خلال رد الطبيب مباشرة.

وحول آلية العمل في العيادة الذكية، أوضحت أنه تتم استضافة طبيب مختص للرد على الأسئلة والاستفسارات مباشرة عن مختلف المواضيع التي سيتم اختيارها بعد التنسيق مع الطبيب المختص، في تحديد اليوم والتاريخ والوقت، والإعلان المسبق عن الموضوع في مختلف وسائل التواصل الاجتماعي لجميع متعاملي وزارة الصحة.

يذكر أن موضوع اليوم الأحد، سوف يكون تحت مسمى “التحصين من أجل مستقبل أفضل”، وستتم استضافة الدكتورة فهيمة العوضي، مدير إدارة الصيدلة لقطاع المستشفيات، والدكتورة هالة بشري، أخصائية الأطفال، للرد على استفسارات وأسئلة المتعاملين، وذلك اليوم من الساعة العاشرة صباحاً إلى الساعة الثانية عشرة ظهراً. (دبي - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض