• الثلاثاء 05 شوال 1439هـ - 19 يونيو 2018م

«دلتا ايرلاينز» تنقل صراعها مع طيران الإمارات إلى الأجواء المكسيكية

ضغوط لعرقلة تشغيل رحلات «الإمارات» إلى مكسيكو سيتي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 23 مايو 2018

مصطفى عبد العظيم(دبي)

تضغط شركة الطيران الأميركية «دلتا ايرلانز» التي تمتلك 38% من الخطوط الجوية المكسيكية «ايرومكسيكو» باتجاه عرقلة خطط طيران الإمارات لتشغيل خط دبي مكسيكو سيتي عبر مدينة برشلونة الإسبانية، بالاستفادة من حقوق الحرية الخامسة، بحسب تقارير غربية.

وتعتبر دلتا ايرلاينز أحد أعضاء التحالف الثلاثي للناقلات الأميركية الكبرى الذي قاد حمله ضد الناقلات الخليجية استمرت لمدة ثلاث سنوات للحد من توسعاتها في الأسواق الأميركية تحت مزاعم المنافسة غير العادلة.

وفي الوقت الذي لم يجف فيه بعد حبر الاتفاق الذي تم التوصل إليه مؤخراً بين دولة الإمارات والولايات المتحدة الأميركية القاضي بمواصلة العمل باتفاقية النقل الجوي الموقعة بين البلدين في العام 2002، بكافة بنودها ودون تغيير، وهو ما يعني ضمنياً دحض مزاعم الناقلات الأميركية الثلاث الكبرى تجاه طيران الإمارات والاتحاد للطيران بإخلالها بقواعد المنافسة العادلة، واصلت شركة دلتا ايرلاينز ضغوطها مستغلة حصتها في الخطوط الجوية المكسيكية «ايرومكسيكو» لمنع طيران الإمارات من تشغيل خطها المقترح إلى المكسيك عبر مدينة برشلونة، وفقاً لتقارير إعلامية نقلها موقع ايرلاين جيكس الأميركي.

وأفادت التقارير أنه على الرغم من توقف رحلات ايرومكسيكو إلى برشلونة منذ فترة طويلة، إلا أن الشركة سارعت في الأسبوع الماضي بالإعلان عن قرارها استئناف رحلاتها على خط مكسيكو سيتي برشلونة، اعتباراً من أكتوبر المقبل، وذلك بعد ساعات من قرار رفض لجنة النقل والاتصالات المكسيكية طلب طيران الإمارات الحصول على حقوق الحرية الخامسة لخط دبي مكسيكو سيتي عبر التوقف في برشلونة.

وحظر القرار على طيران الإمارات بيع التذاكر في الجزء المقترح من المكسيك إلى برشلونة، وذلك بدعوى أنه سيتنافس مباشرة مع ايرومكسيكو، الناقل الوطني للمكسيك، الأمر الذي أثار جدلاً كبيراً في سوق الطيران والسفر بالمكسيك تزايدت مع اتهامات الحمائية والامتيازات غير المنصفة، مما دفع مكتب النقل والاتصالات المكسيكي لإلغاء قراره السابق ومنح طيران الإمارات حق تشغيل الخط وفقاً للحرة الخامسة وذلك اعتباراً من الأول من نوفمبر المقبل.

وبعد ساعات من الإعلان، أصدرت شركة إيرومكسيكو بيانًا أعلنت فيه تعليق خططها للبدء في استئناف رحلاتها إلى برشلونة إلى أجل غير مسمى، بزعم أن هذا القرار يأتي بسبب منح طيران الإمارات حقوق الحرية الخامسية التي ستسمح لها بتسيير رحلات بين المكسيك وأسبانيا، متبنية في الوقت ذاته نفس مزاعم الناقلات الأميركية بأن طيران الإمارات تحصل على دعم حكومي بما يشكل منافسة عير عادلة أمام بقية الشركات، مشيرة إلى أنها ستعيد التفكير في استراتيجيتها التوسعية في أسواق أخرى حيث يتم تشجيع المنافسة العادلة بين شركات الطيران».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا