• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

استشهاد شرطي بانفجار عبوة ناسفة بالعريش

اعتقال المتهم بمحاولة اغتيال مفتي مصر السابق

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 20 أغسطس 2016

القاهرة (وكالات)

كشفت مصادر أمنية أن قوات الأمن المصرية تمكنت، في الساعات الأولى من صباح أمس، من إلقاء القبض على المتهم الرئيس في محاولة اغتيال مفتي مصر السابق الدكتور علي جمعة، بمنطقة المريوطية التابعة لمحافظة الجيزة المصرية. وأوضحت المصادر، أن قوات الأمن المصرية عثرت مع المتهم على 4 أسلحة آلية و14 خزنة وعدد كبير من الطلقات النارية.

وأكدت أن التحريات كشفت عن الخلية المنفذة للحادث، وتمكنت من مداهمة شقة المتهم، وتم القبض عليه، وجارٍ مطاردة باقي عناصر الخلية، مؤكداً أن عناصر تلك الخلية هي المسؤولة عن تنفيذ هجوم على كمين المحور الذي أسفر عن إصابة 8 أشخاص منهم 3 مجندين أول الشهر الجاري. وأضافت المصادر، أن قوات الأمن المصرية تمكنت أيضاً من ضبط طبنجتين بحوزة المتهم، كما ضبطت قناعاً أسود، مؤكداً أن الشقة كانت تستخدم في التخطيط لتنفيذ أعمال إرهابية، ولم تعثر قوات الأمن على مواد متفجرة بداخلها. وكانت حركة «حسم»، إحدى الحركات التابعة لجماعة الإخوان الإرهابية، أعلنت مسؤوليتها عن محاولة اغتيال مفتي مصر السابق الدكتور علي جمعة، أثناء ذهابه إلى مسجد فاضل بمدينة السادس من أكتوبر لأداء صلاة الجمعة، ما أدى إلى إصابة الحارس الشخصي له.

من جهة أخرى، استشهد أحد أفراد الشرطة متأثراً بإصابته بعد نقله إلى مستشفى العريش العسكري، حيث أصيب 5 آخرون بينهم ضابطان في تفجير استهدف مدرعة بعبوة ناسفة حال سيرها على الطريق الدولي الساحلي عند الكيلو 17 بمنطقة غرب العريش. وأوضحت المصادر أن مركبة أمنية تابعة للشرطة المصرية تم استهدافها بعبوة ناسفة زرعت على الطريق عند مدخل مدينة العريش. وذكرت مصادر أمنية وطبية أن الانفجار أسفر عن استشهاد المجند محمد عبدالحميد عبدالهادي 22 سنة من كفر الشيخ، وإصابة كل من رقيب شرطة ناصر عطية عبدالحميد 44 عاماً من الدقهلية، ونقيب شرطة إبراهيم كمال السيد 35 عاماً من الدقهلية، ونقيب شرطة صلاح محمود سالم 37 عاماً من القليوبية، وأمين شرطة هاني أحمد عبدالرحمن 33 عاماً من الغربية أصيب ببتر في الساق اليسرى، ومجند أحمد محمد محمد 21 عاماً من القليوبية أصيب بنزيف داخلي في البطن، وتم نقل المصابين إلى المستشفى العسكري بالعريش.

وتحارب قوات الأمن المصرية المتشددين في سيناء، الذين يشنون هجمات على الجيش والشرطة، تزايدت حدتها منذ إطاحة الرئيس الأسبق محمد مرسي عقب احتجاجات شعبية في يوليو 2013. ويعد تنظيم «أنصار بيت المقدس»، أخطر التنظيمات الإرهابية المسلحة في شبه جزيرة سيناء، وقد أطلق على نفسه قبل أشهر اسم «ولاية سيناء» وأعلن مبايعته لتنظيم «داعش» الإرهابي.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا