• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

نيجيريا تتعهد بضمان الأمن لاجتماعات المنتدى الاقتصادي العالمي في أبوجا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 04 مايو 2014

حثت نيجيريا أمس الأول المندوبين الذين يعتزمون حضور اجتماعات المنتدى الاقتصادي العالمي التي من المقرر أن تعقد في أبوجا الأسبوع الجاري على «ألا يسمحوا للإرهاب بأن ينتصر» بالتخلف عن الحضور بعد وقوع تفجير ثان في العاصمة في أقل من ثلاثة أسابيع.

وقتل 19 شخصا وأصيب 34 آخرون في تفجير بسيارة ملغومة ليل الخميس في ضاحية نيانيا على بعد نحو 8 كيلومترات من وسط مدينة أبوجا وإلى جوار محطة الحافلات التي شهدت هجوما بقنبلة أودى بحياة 75 شخصا في 14 أبريل.

وأثار التفجيران إضافة إلى خطف 200 تلميذة من مدرسة ثانوية في قرية تشيبوك بشمال شرق البلاد قرب الحدود مع الكاميرون مخاوف بشأن الأمن أثناء انعقاد اجتماعات المنتدى الاقتصادي العالمي التي ستركز على قصة النمو الإيجابي لأفريقيا.

وقالت حكومة الرئيس جودلاك جوناثان إنها ستقوم بعملية أمنية ضخمة لحماية المؤتمر الذي من المقرر أن يعقد يومي الأربعاء والخميس. وسيجمع المؤتمر وهو نسخة من منتدى دافوس السويسري عددا من الزعماء الدوليين وصانعي السياسات ورجال أعمال وممثلي هيئات خيرية.

وقالت وزيرة المالية النيجيرية نجوزي اوكونجو ايويلا في بيان «نريد أن نعلن بشكل قاطع أن إدارة الرئيس جودلاك إبيلي جوناثان لن تغير مسارها ولن تستسلم لأعمال الإرهاب الشائنة هذه».

وأضافت قائلا «اتخذت الحكومة أشد الإجراءات لضمان أمن المنتدى».

وعلى الرغم من التأكيدات المتكررة بشأن الأمن ظهرت علامات على أن المندوبين ليسوا كلهم مقتنعين بأن السلطات النيجيرية يمكنها أن تحافظ على الأمن في العاصمة أثناء انعقاد المنتدى الاقتصادي.

وألغى فرناندو دي سوزا مدير عام مبادرات مايكروسوفت أفريقيا رحلته «لأسباب أمنية في أعقاب التفجيرين في أبوجا» حسبما قالت شركة للعلاقات العامة تمثل مايكروسوفت.

(أبوجا - رويترز)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا