• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

أم تبتسم لأسد يهاجم طفلتها

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 19 أغسطس 2016

القاهرة (الاتحاد)

تدهور الوضع بشكل كبير خلال إحدى الفقرات ببرنامج في التلفزيون المكسيكي، عندما حاول أسد افتراس طفلة صغيرة في أثناء البث المباشر. وأوضح الموقع الإلكتروني «irror» أن الفقرة بدأت، حيث كانت الرضيعة تجلس مع أمها، في حين يرافق الأسد اثنين من المدربين. وعندما بدأت الطفلة في البكاء قليلاً، يبدو أن الصراخ أثار انتباه الهجوم لدى الأسد الذي أصاب الصغيرة بالرعب، وعلى الرغم من أن الأم اندفعت بغريزتها لإبعاد ابنتها عن الحيوان المفترس، مع محاولة المدربين أيضاً إبعاد الحيوان، فإن الوضع كان يخيم عليه ردود الفعل الهادئة، وفي حين أن محاولات الإبعاد زادت من رغبة الأسد في التمسك بالفريسة المحتملة، كان يمكن الاستماع إلى كلمات المدربين باللغة الإسبانية: «استرخِ، اهدأ، توقف عن التحرك، لا تتحرك». وتمكن الجميع من سحب الحيوان بعيداً في نهاية الأمر، وقد يرجع ذلك إلى صغر حجمه نسبياً، إلا أن الغريب بعد ذلك كان رد فعل الأم التي ظلت تبتسم وتضحك، حيث أعرب بعض المشاهدين عن اعتقادهم بأن ذلك قد يكون رد فعل الصدمة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا