• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

رايتر المدير الفني لمنتخبنا يفتح قلبه لـ «الاتحاد»:

«12 فيصل» يحملون طموحات الإمارات في حصد الميداليات أمام أبطال العالم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 22 أبريل 2015

أكد مايكي رايتر المدير الفني لمنتخبنا في أول حوار حصري له قبل بداية بطولة الكبار بـ24 ساعة أنه راضٍ تماماً عن مرحلة الاستعدادات الأخيرة للبطولة، وأن لاعبي منتخبنا الأول كلهم بحالة جيدة، وقد وصلوا لأعلى معدلات التركيز، ولا يحتاجون إلا لدعم الجماهير لحصد الميداليات.

أبوظبي (الاتحاد)

وقال: «في هذه النسخة هناك أمور كثيرة تختلف عن كل النسخ السابقة، فكل أبطال العالم هنا، والمنافسة لن تكون سهلة بأي حال من الأحوال، وكما أننا نعمل فإن الآخرين يعملون أيضا، ومن اللافت أنهم بذلوا جهداً كبيراً لجمع المعلومات عنا، ودراستنا بشكل جيد، والتعرف على أسلوبنا خصوصاً بعد النتائج المميزة، التي حققناها في النسخة الأخيرة، وفي المشاركات الدولية العام الجاري سواء في بوكيت أو البرتغال أو أثينا أو ريو دي جانيرو.

وأضاف: «المنتخب بدأ الاستعداد لهذه النسخة عقب ختام البطولة الماضية، وأصبح لدينا فريق يمكن الرهان عليه يضم لاعبين متباينين في الأوزان والفئات والأحزمة، والأعمار، وهذا جيد لأنهم أصبحوا جميعاً أقوياء، يخضعون لأسلوب حياة واحد تقريباً، ويتدربون معاً، ويتنافسون بقوة، وفي الشهرين الأخيرين أقمنا معسكر تدريبي خارجي في البرازيل استمر شهراً ونصف الشهر، وصلنا فيه لأعلى معدلات القوة المهارة واللياقة البدنية، وكان لدينا تحديات كبيرة هناك، فقد كنا نتدرب 6 ساعات يوميان ونشارك في البطولات القوية، في أكاديميات مختلفة بأساليب مختلفة، وحققنا نتائج مبهرة في كل البطولات، تدعونا للتفاؤل، والآن لدينا اكثر من 12 لاعباً جاهزين لحصد الميداليات يمكن أن نعتبرهم جميعا فيصل الكتبي.

وعن المنافسين، ومن يحسب لهم ألف حساب قال: «أبوظبي هي البطولة الأقوى في العالم بكل المقاييس لأنه لا توجد بطولة أخرى تجري لها منافسات تأهيلية في كل دول العالم، وتوفر تذكرة السفر والإقامة للمشاركين فيها إلا عالمية أبوظبي، وبناء عليه فإن كل أبطال العالم قادمون، وأفضلهم تم اختيارهم، فق معايير دقيقة، ويكفي أن لدينا اللاعبين المصنفين العشرة الأقوى في العالم، ويجب أن نعلم أن فيصل وزملاءه سوف يتحدون أقوى لاعبي العالم في مختلف الأوزان والأحزمة، وأتوقع أن تكون المنافسة حافلة بالمفاجآت، وغير تقليدية، وطلبت من لاعبي المنتخب أن يكونوا حذرين في الدفاع عن أنفسهم، وفي التصدي للمنافسين».

وتابع: «أمس الأول أنهينا آخر تدريب شاق، واعتباراً من أمس بدأنا الدخول في مرحلة ضبط الأوزان، والتركيز، ولكن برنامجنا الإعدادي الحقيقي بدأ منذ 6 أشهر، وتضمن حصص تدريبية، ومحاضرات نظرية لدراسة أساليب المنافسين، ومشاركات خارجية، وبطولات محلية، ويشرف على النظام الغذائي للاعبين طبيب متخصص يراعي وزن كل لاعب، ويمنح كل منهم ما يريده وما يستحقه بما يتناسب مع الوزن الذي نريده أن يكون فيه». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا