• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

«خليفة الإنسانية» توفر وجبات صحية مدعومة لطلبة المدارس الحكومية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 02 مايو 2014

السيد حسن (الفجيرة)

أعلنت مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية أنها ستطلق اعتبارا من العام الدراسي المقبل مبادرة جديدة لتوفير الوجبات الصحية للطلبة بأسعار مدعومة، بتوجيهات من سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة رئيس مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية تشمل طلبة نصف المدارس الحكومية في الدولة وسيتم من خلالها توفير الوجبات الصحية بأسعار مدعومة تقل عن أسعار السوق. وقال محمد حاجي الخوري المدير العام للمؤسسة في كلمة له في حفل أقيم بالفجيرة أمس لتكريم التربويين المشرفين على برنامج مساعدة الطلبة أن المبادرة الجديدة تشمل تعيين مواطنتين في كل مدرسة للإشراف على هذا المشروع الجديد مقابل صرف مكافآت شهرية لكل مشرفة، مشيرا إلى أن هذه المبادرة التي طبقت في مدارس المناطق الشمالية لاقت نجاحا كبيرا وسيتم تعميمها على مدارس حكومية كثيرة.

ولفت الخوري إلى أن المشروع في الوقت الحالي تستفيد منه 40 مدرسة على مستوى الدولة، يصل عدد طلابها الموجه إليهم المبادرة 32 ألف طالب وطالبة، بينما يستفيد من المبادرة في إمارة الفجيرة والمنطقة الشرقية ما يزيد على 5 آلاف و500 طالب وطالبة من المستحقين لتلك الوجبات من الجنسين.

وعبر الخوري عن تقدير المؤسسة واعتزازها بدعم صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، لأبنائه الطلبة وحرصه على تقديم كل عون لهم ليحصلوا على أعلى الدرجات العلمية.

كما عبر عن شكره وتقديره للفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة وسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة رئيس مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية على متابعتهما لأبنائهما الطلبة واهتمامهما بتوفير كل فرصة لنجاحهم.

ونقل الخوري في كلمته تحيات سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان للمشاركين الداعمين لبرنامج المساعدات العينية للطلبة وإشادته بدورهم الكبير في إنجاح المشروع الذي وصل عدد المستفيدين منه إلى أكثر من 130 ألف طالب وطالبة في جميع أنحاء الدولة.

وأشار الخوري إلى أن تكريم المؤسسة للمشرفات والمشرفين في المدارس وكليات التقنية العليا في الفجيرة جاء نتيجة دورهم المهم في تنفيذ مبادرة دعم الطلبة.

وفي نهاية الحفل قام محمد حاجى الخوري بتكريم التربويين المشرفين على مشروع مساعدة الطلبة في المنطقة وعددهم 171 مشرفا ومشرفة من بينهم 41 للذكور و130 للإناث بالإضافة إلى مكرمين اثنين من كليات التقنية العليا.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض