• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

البايرن يتطلع إلى إنجاز تاريخي

مولر: نثق بأنفسنا ولا نتحمل الأخطاء

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 21 أبريل 2015

برلين (د ب أ)

يمتلك البايرن سبعة ألقاب أوروبية في سجل إنجازاته، من بينها خمسة في أبطال أوروبا، لكنه لم يسبق له قلب النتيجة لصالحه، بعد تأخره بهدفين خارج أرضه، في تاريخ مشاركاته بالبطولة القارية. فتعويض الهزيمة التي مني بها أمام بورتو البرتغالي 1-3 في ذهاب دور الثمانية الأسبوع الماضي، خلال مباراة الإياب غداً هو الإنجاز التاريخي الذي يحتاج إليه البايرن، من أجل الصعود إلى المربع الذهبي، والحفاظ على أمله في تحقيق الثلاثية، للمرة الثانية خلال آخر ثلاثة أعوام. وقال توماس مولر مهاجم البايرن، أمس: «إن فريقه يجب ألا يخوض المباراة باندفاع، ويستنفد أسلحته ببساطة»، وأضاف: «الفريق مفعم بالطاقة، نثق بأنفسنا، ولكننا لا نتحمل ارتكاب العديد من الأخطاء». وكان بايرن ميونيخ قد أخفق في تحقيق مهمة مشابهة خمس مرات من قبل، آخرها أمام تشيلسي عام 2005. ومع ذلك، يمكن للفريق أن يستمد الحماس، مما حققه في كأس الاتحاد الأوروبي (الدوري الأوروبي حالياً) في موسم 1988-1989، عندما سجل رولاند فولفارت وكلاوس أوجنتالر ويورجن ويجمان بملعب «سان سيرو»، ليتعادل بايرن مع الإنتر 3-3، ويتأهل بقاعدة احتساب الهدف خارج الأرض بهدفين، بعد أن فاز الإنتر ذهاباً 2-صفر.

ومع ذلك تبدو مسألة تجاوز دور الثمانية هي الأكثر أهمية من التفكير في مشكلات الدور قبل النهائي، خاصة أن الهزيمة ستؤثر بشكل كبير على مشوار جوارديولا التدريبي في ألمانيا، بغض النظر عن النتائج المحلية، بعد أن خسر بايرن أمام ريال مدريد في الدور قبل النهائي للبطولة الأوروبية بالموسم الماضي. ودعم جوارديولا لاعبيه بالتأكيد على أن العودة وتعويض الخسارة ذهاباً لا يزال في المتناول، وصرح قائلاً: «يجب علينا تكريس كل جهودنا في مباراة الثلاثاء، نحن بحاجة إلى الكفاح، ويمكننا التقدم».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا