• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

أكدت أنه سيسهم في رفع التوعية بجهود مكافحة المرض

وزيرة التنمية والتعاون الدولي تفتتح بأبوظبي معرض «الملاريا» الاثنين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 01 مايو 2014

تفتتح معالي الشيخة لبنى بنت خالد القاسمي، وزيرة التنمية والتعاون الدولي، رئيسة جامعة زايد، الاثنين المقبل فعاليات معرض الصور الفوتوغرافية الأول للمصور آدم نادل في الشرق الأوسط، تحت عنوان “الملاريا: الدم والعرق والدموع”.

وتنظم المعرض وزارة التنمية والتعاون الدولي تحت رعاية كريمة من الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، بحضور الأميرة استريد، ابنة ملك بلجيكا الثاني آلبرت، الممثلة الخاصة لشراكة دحر الملاريا، وبالتعاون مع “شراكة دحر الملاريا” وذلك خلال الفترة من 5 – 18 من الشهر الجاري، في فندق قصر الإمارات.

ويأتي تنظيم المعرض ضمن مساهمة دولة الإمارات، للتوجهات الدولية وجهود منظمة الصحة العالمية لمكافحة مرض الملاريا، الذي يهدد حياة نصف سكان العالم تقريباً، ويودي بحياة أكثر من 750 ألف طفلٍ سنوياً،.

وأشادت معالي الشيخة لبنى القاسمي بالرعاية الكريمة للفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، للمعرض والدعم الكبير الذي وجه به سموه لمؤازرة الجهود الدولية للقضاء على مرض الملاريا، في إطار استجابة دولة الإمارات للقضاء على المرض والتي تعهدت في العام 2010 بمبلغ وقدره 25 مليون دولار أميركي لدعم مبادرة دحر الملاريا يدفع على مدى خمس سنوات ممثلة بهيئة الصحة – أبوظبي. وأشارت معاليها إلى أن المعرض سيسهم في رفع مستوى الوعي حول الجهود العالمية في مكافحة المرض، ويسلط الضوء على مساهمات دولة الإمارات لدعم الجهود العالمية للوصول إلى الهدف الإنمائي السادس الخاص بالحث على القضاء على مرض الملاريا بحلول العام 2015.

وسيضم المعرض ما يقارب 50 صورةً تسلط الضوء على العلاقة بين مرض الملاريا والفقر، والحاجة إلى تكاتف الجهات الدولية لمكافحة هذا المرض يرصد عبرها قصصاً شخصية تلقي الضوء على الأوضاع النفسية، والاقتصادية، والعلمية للمصابين بمرض الملاريا.

(أبوظبي- الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض