• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

الجلسة شهدت تدابير أمنية مشددة وحضوراً جماهيرياً كبيراً

«جنايات دبي» بالإجماع: الإعدام لمغتصب وقاتل «عبيدة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 16 أغسطس 2016

محمود خليل (دبي)

قضت محكمة جنايات دبي بإجماع الآراء في جلستها التي عقدتها أمس برئاسة القاضي عرفان عمر عطية وعضوية القاضيين علي عبد الوهاب غنيم وسعيد مالك الشحي، بمعاقبة نضال أبو علي 49 عاما قاتل الطفل «عبيدة» بالإعدام، عقب إدانتها له بخطف واغتصاب وقتل الطفل المجني عليه خنقا عمدا مع سبق الإصرار والترصد واحتساء المشروبات الكحولية وقيادة مركبته تحت تأثيرها.

وتم النطق بالحكم الذي نص أيضا على إلزام المدان بالتعويض المؤقت 21 ألف درهم على سبيل الحق المدني، في جلسة شهدت تدابير أمنية وحضورا جماهيريا كبيرا وتواجدا ملحوظا من قبل وسائل الإعلام المحلية والأجنبية.

وأكدت المحكمة في حيثيات قرارها أنه لم يثبت لديها أن القاتل يعاني من أمراض نفسية تفقده القدرة على الإدراك والتمييز وترفع عنه المسؤولية الجنائية، مبينة أنه لم يقدم أي أوراق تفيد علاجه من أمراض نفسية ، فضلا عن أنه أدلى باعترافات تفصيلية بجريمتي القتل والاعتداء الجنسي، ومثلها بصورة تفصيلية تنم عن الوعي والإدراك الخاليتين من أي شائبة.

ورأت المحكمة في منطوق قرارها أن قول القاتل بأنه مصاب بمرض نفسي مردود عليه ، حيث لم يفد بذلك خلال التحقيق معه وأمام الهيئة القضائية أنه يعاني من أمراض نفسية ولم يقدم أي دليل على ذلك لافتة إلى أنه لو كان مريضا نفسيا فمن الطبيعي أن يلجأ للعلاج في مستشفيات الدولة التي يقيم فيها منذ وقت طويل، وبينت أن موانع المسؤولية عن جريمته تكمن فقط بالجنون والعاهة العقلية، وأن المرض النفسي لو ثبت انه مصاب به لا يعفيه من المسؤولية الجنائية

وشددت المحكمة في ردها على دفع محامي الدفاع في مرافعته الختامية بتعديل وصف التهمة من القتل العمد الى ضرب أفضى للموت على أنها استقرت من خلال اعترافات المتهم وأقوال الشهود والتقارير الفنية والمعاينة أن المتهم قصد قتل الطفل عبيدة بعد الاعتداء جنسيا عليه خوفا من افتضاح أمره. وقالت إن تصميم المتهم على قتل الطفل المجني عليه ظهر بوضوح من خلال استخدامه قطعة قماش ولفها حول رقبة الطفل ضاغطا عليها بقوة بقصد قتله، لافتة إلى أن القاتل أدلى باعترافاته بعد فسحة من الوقت، غير متأثر بالجرم الذي ارتكبه. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض