• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

الرئاسة اليمنية تهاجم «المجلس السياسي»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 16 أغسطس 2016

صنعاء، الرياض (الاتحاد، وكالات)

تسلم صالح الصماد رئيس ما يسمى بـ«المجلس السياسي الأعلى» بين طرفي الانقلاب (متمردو الحوثي وأنصار صالح) أمس، ما يسمى مهمة إدارة شؤون السلطة في صنعاء مما يسمى رئيس «اللجنة الثورية العليا» محمد علي الحوثي الذي يحتل السلطة منذ فبراير 2015. وقال نائب مدير الرئاسة اليمنية عبدالله العليمي معلقا في تغريدة على «تويتر» «انتقال سلس بين الانقلاب العسكري الحوثي المتحالف سراً مع المخلوع إلى الانقلاب السياسي الحوثي المتحالف جهراً مع المخلوع». فيما قال الناشط السياسي حمزة الكمالي، «إن صالح سلم الدولة اليمنية لأبناء ولاية الفقيه، الحوثيين، في وجود المندوب الإيراني بالقصر الجمهوري بصنعاء».

إلى ذلك، أكدت الكتل البرلمانية في مجلس النواب اليمني بطلان كافة الإجراءات التي أقدمت عليها مليشيات الحوثي وصالح الانقلابية وما يترتب عنها وفق ما بني على باطل فهو باطل، كونها خالفت الدستور والقانون والمبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية وقرارات الأمم المتحدة. وأشارت إلى أن تلك الإجراءات باطلة لكونها لم تحقق النصاب القانوني الذي كان معمولا به من قبل والذي بالأصل لا يعتد به بعد أن أصبحت قرارات المجلس توافقية بين كل الكتل، وأصبح هذا الانعقاد وما ينتج عنه في حكم العدم.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا