• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

عبدالله بن محمد القاسمي يشهد ندوة الملتقى الأسري «وطني أمن وأمان»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 27 يناير 2016

الشارقة (وام)

شهد الشيخ عبدالله بن محمد القاسمي مدير مكتب الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف في الشارقة وموضي الشامسي رئيسة إدارة مراكز التنمية الأسرية الندوة التخصصية المصاحبة للملتقى الأسري الخامس عشر بعنوان «وطني أمن وأمان» والتي نظمها مركز التنمية الأسرية فرع الذيد.

وتناولت الندوة محورين أساسيين هما «الأمن الفكري والأمن الأسري»، وقدم فيصل بن سويد الشحي ورقة عمل ركزت على المحور الأول وتناولت دور الإعلام في ترسيخ الأمن والأمان واحترام الرموز الوطنية والثوابت المتعارف عليها، وتطرق إلى كيفية الاستفادة من الثقافات المتنوعة في ظل الدين والأخلاق والعادات وتعرية التطرف الديني والفكري من خلال الوسطية في الدين.

وتناولت ورقة عمل ثانية حملت عنوان «دور الأسرة في غرس حب الوطن»، تفعيل دور الوالدين في الأسرة في ظل المخاطر التي يواجهها والاختراقات الداخلية والخارجية التي تترصد أفرادها وطريقة التنشئة من خلال الحوار الهادف والاحترام والاهتمام وتقديم الدعم العاطفي للأبناء.

وتم خلال الندوة استعراض تجربة خدمة الأمين من خلال تحقيق الأمن الاجتماعي، والتعريف بالخدمة ومتى دخلت حيز التنفيذ، وأبرز المخاطر المعاصرة التي تهدد الأمن الاجتماعي، وهو الابتزاز الإلكتروني وتأثيره على أفراد المجتمع من خلال الإحصائيات المرصودة لدى خدمة الأمين.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض