• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

مطالبة بضخ المزيد من الاستثمارات لدعم الإنترنت

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 14 يناير 2014

دبي (الاتحاد) - تتوقع شركة الأبحاث IDATE أن حوالي 80 مليار نشاط من أنشطة الحياة اليومية سوف يكون على اتصال بشبكة الإنترنت بحلول عام 2020. وأكدت أن الاتجاه الناشئ حديثًا -جنبًا إلى جنب مع الأعداد المتزايدة بشكل مُطرد والخاصة بنسبة استخدام شبكة الإنترنت وحركة مرور البيانات من مصادرها التقليدية- سوف تتطلب ضخ مجموعة جديدة من الاستثمارات لدعم الشبكة.

وقال سامر إزمير -استشاري الشبكات لدى شركة Brocade للاتصالات بمنطقة الشرق الأوسط والبحر المتوسط وأفريقيا- إن مصطلح «إنترنت الأشياء» بات واقعًا وشيكًا في الوقت الحاضر، وقد اعتزم مزودو الخدمة في الشرق الأوسط وقف وتيرة أعمالهم والالتفات إلى هذا الاتجاه الجديد. ويُجسِّد هذا المصطلح فرصة حقيقية، بالرغم من كونه ينطوي على تحديات جمَّة. ومع استمرار ظهور تقنيات جديدة واعدة، فيجب على مُشغِّلي الشبكات في المنطقة الاضطلاع بتخطيط استثماراتهم بدقة من أجل بناء شبكات عالية الأداء ولها قدرة هائلة على تحمل كل المصاعب في المستقبل.

وكبادرة أولى، يتعين على المؤسسات العاملة في الشرق الأوسط -التي لم تنفذ فعليًا ذلك- تطبيق تقنية المحاكاة الافتراضية. وفي الوقت الراهن وفي إطار هذا المعيار المُستخدم بالفعل في قطاع التكنولوجيا، فقد عملت تقنية المحاكاة الافتراضية على وقف النمو غير المُتحكم به الذي تشهده الأجهزة المُستخدمة في مراكز البيانات.

واستنادًا إلى استخدام المحاكاة الافتراضية في الخوادم والتطبيقات، فضلاً عن تهيئة طوبولوجيا الشبكات وفقًا لذلك، فيمكن للشركات تحسين الأداء في مراكز البيانات دون تكبد أي نفقات عامة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا