• الجمعة 05 ربيع الأول 1439هـ - 24 نوفمبر 2017م

مراكز مشردين تتحول إلى وجهات سياحية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 19 يناير 2017

فيينا (أ ف ب)

في خضم شتاء فيينا القارس، لم تختر مجموعة من السياح الجولات السياحية التقليدية في العاصمة النمسوية، مفضلة مرافقة المرشدة باربرا في جولة على مراكز المشردين وتقديم الطعام للفقراء.

ومن الصعب أن يتخيل السائح أن باربرا، بشعرها الأشقر المجعد والتي ترتدي بزة أنيقة، هي من بين نحو 4300 شخص يجدون أنفسهم كل سنة من دون مسكن ثابت في فيينا، وذلك لفترة طويلة نسبيا. ويقدر عدد الأشخاص الذين يفترشون الطرق بنحو 1200.

فباربارا كانت تملك صالة عرض لكنها خسرت رزقها ثم شقتها بعد أن تكبدت تكاليف علاج لسرطان الثدي تم تشخيصه سنة 2014، فعاشت حياة تشرد.

لذلك، هي تعرف جيدا مراكز إيواء المشردين التي تجول عليها مع مجموعة من الزوار في إطار جولات "شيدز تورز" التي تنظمها شركة صغيرة تحمل الاسم عينه بهدف تقديم صورة مختلفة عن العاصمة النمسوية التي غالبا ما تتصدر التصنيفات الدولية لنوعية المعيشة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا